خبر

الانتخابات الليبية: حفتر الصغير يصل إسرائيل لأداء مناسك الحج عن والده

زياد العوادمي، مراسل الحدود لشؤون التعبّد والتطبّع

صورة الانتخابات الليبية: حفتر الصغير يصل إسرائيل لأداء مناسك الحج عن والده

شدّ الجنرال الصغير المدلل صدّام خليفة حفتر الرحال إلى تل أبيب وباشر بأداء مناسك الحج بالنيابة عن والده الجنرال الكبير خليفة حفتر، قبيل ترشحه إلى الانتخابات الليبية رسمياً، متضرعاً الحصول على بركات المسؤولين الإسرائيليين وعناصر الموساد ودعمهم الروحي والعسكري والدبلوماسي أجمعين، مقترناً بهم متوكلاً عليهم ومخلصاً لهم إلى يوم يبعثون.

وباشر صدّام شعائر الحج بالسعي بين مطاري دُبي وبن غوريون، ثم الطواف في أروقة الموساد عدة أشواط، واختتمها بتقديم أُضحية معتبرة من أمواله لقاء مرضاة الإسرائيليين عنه وتوفيق والده وتسديد خطاه في سدّة الحكم.

ونذر حفتر الصغير للإسرائيليين -إن أوصلوا والده إلى الرئاسة الليبية- أن يستكمل ما بدأه من ولاء وطاعة ويطبّع علاقات ليبيا معهم بشكل كامل ويسهّل وصولهم إلى البلاد ونفطها وسواحلها ونقود اليهود الليبيين الأثرياء في إيطاليا ويتيح لهم استخدامه هو وحلفائه والمقربين كواجهة لأعمالهم لتصبح طرابلس أبو ظبي شمال إفريقيا وأعزّ. 

وبالتزامن مع رحلة صدام، أجرى غريم حفتر ومنافسه في الانتخابات، سيف الإسلام القذافي، زيارة إلى مقامات أولياء التطبيع الصالحين في دبي، التقى خلالها أئمة وشيوخ الدعاية الإسرائيلية، طالباً منهم الدعاء والعون له أكثر من حفتر، كونه أحق بأن يرث أبيه من أن يأتي منشق عن الملّة يشق صفوف المطبّعين ويهدم مشاريع السلام الديني والدنيوي المقتبسة عن أفكار والده العقيد القائد المفكر صاحب فكرة "أسرا-طين" معمر القذافي.

شعورك تجاه المقال؟