صورة محمود عباس

محمود عباس

نجح السيد الرئيس القائد الشهيد مرتين أبو مازن في كسر عين كل من شكك في زعامته وسيادته على مدينة رام الله وضواحيها في الآونة الأخيرة، وأرسل عناصر الأمن الوقائي لتصفية الناشط المعارض نزار بنات أثناء اعتقاله.

الوصول إلى البطولة
بنسبة ٥٤٪ من أصوات قرائنا، فاز أبو مازن عن هذه المحطة في مسيرته النضالية الطويلة، حتى أنه تفوق على نور عينينا عبد الفتاح السيسي الذي بدوره حصد ٣٨٪ من الأصوات عن حفاظه على هيبة السلطة القضائية التي تدين كل من يجب إدانته لإرضاء المجتمع المصري وقيم أسره الراسخة، حتى وإن كنّ مجرد فتيات يستعملن تطبيقاً مثل تيك توك.


أما إبراهيم رئيسي فقد جاء في المرتبة الثالثة في استطلاع الحدود ولكنه يبقى الفائز الأعظم في الانتخابات الإيرانية بنسبة 61,95٪ بلا أي منازع يُذكر، وهو ما يليق بشخصية أيقونية لها تاريخ طويل في الإطاحة بالمعارضين ورؤوسهم.
عن
رد الاعتبار للسلطة الفلسطينية بتصفية المعارض نزار بنات
بتاريخ ٢٠٢١/٠٧/٠٨