صورة نهضة إعلامية مصرية عن سدّ النهضة

نهضة إعلامية مصرية عن سدّ النهضة

بوابة الوفد الإلكترونية
السبت
٢٠٢١/٤/١٧
فى أول أيام شهر رمضان المبارك بأن يفتح المصحف الشريف ويتابع الآيات التى لا توافق على الأفكار الإثيوبية المتحكمة فى النهر الدولى
ترقرت الدموع في عيون لارا وبيسان من فلسطين عندما دخلت المناشدات الدينية لكاتب صحيفة الوفد قلوبهم وعصفت بها السكينة من عقلانيتها الرشيدة وحنكتها وفهمها للسياقات الجيوسياسية في للسياسات الدولية المائية وحقوق المياه الربانية.
الأهرام
الإثنين
٢٠٢١/٤/١٢
كان طبيعيا أن ينتبه العالم أجمع إلى كلماتٍ قليلة ومكثفة جاءت على لسان الرئيس القائد عبدالفتاح السيسي على هامش افتتاح أحد المشاريع القومية بالعاصمة الإدارية الجديدة، وقد أوضح بما لا يدع مجالا للمراوغة، أن هناك تعنتًا لا تزال إثيوبيا
انتبه العالم الأجمع، وخصوصاً المواطنة ميسون إلى الكلمات "القليلة والمكثفّة" على لسان القائد البطل وقطعت هذه التمتمات أي شك بيقينها أنّ كاتب صحيفة الأهرام بوق إعلامي لا يدع مجالاً للمراوغة أو نقل الوقائع كما هي.
الجمهورية
الأربعاء
٢٠٢١/٤/٧
وتابع موسى خلال برنامج «على مسؤوليتي» على قناة صدى البلد «حكم جماعة الإخوان الإرهابية منح الفرصة لإثيوبيا لإنشاء السد»، مردفا «الكل كان عايز مناصب والإخوان كانوا منشغلين بالسطو على الحكم وليس مصالح المصريين وسد النهضة
اصطهج الأردني سمعان بعد قرأته كلمات الإعلامي أحمد موسى في صحيفة الجمهورية وخصوصاً عندما تذكّر أنه يعيش حكماً عسكرياً مشابهاً في بلاده ويتعلّم نظامه من أساليب النظام المصري بكل اهتمامِ وتركيز، مما يجعل المؤمرات التي استفاض بها أحمد موسى مستحيلة في محيطه المُباشر.
اليوم السابع
السبت
٢٠٢٠/١/٢٥
ونتائج الحراك، الذى اندلع وفقا لمفاهيم ووعى زائف، كانت نتائجه قتل ودم وإرهاب، وانقسامات واشتعال نار الثأر، وتوظيف إثيوبيا للحراك، بسرعة لبناء سد النهضة
عندما أعاد اليوم السابع نشر نفس النظرية ونفس الحبكة الدرامية ونفس الاتهامات التي تربط تورة ٢٠١١ بسد النهضة عام تلو عام أنتابته نفس السعادة كوّنه الآن يعيش في أزمنة النهضة المصرية برعاية حكم العسكر، السدّ المنيع وردّ الاعتبار، والاستحقاق الفعلي للدبلوماسية المصرية.
البوابة نيوز
الإثنين
٢٠١٨/١/٢٩
وخرج الرئيس السيسي والرئيس السوداني عمر البشير ورئيس وزراء إثيوبيا هيالي ميريام ديسالين من اجتماع القمة متشابكي الأيدي علامة على التضامن وروح التعاون الإيجابي.
ارتياح عام وفرح عارم في أوساط وجموع المحتشدين على البوابة الرئيسية للقصر الرئاسي عندما أعلنت البوابة نيوز بالصور انفراج أزمة سدّ النهضة، عام ٢٠١٨ وصفقوا وهللوا وسهلوا وأهلّوا لحضرة الرئيس نور عنينا السيسي على انتصاراته الدبلوماسية وبطولاته المغوارة لأنه الصنديد المحنّك المتعاون المتضامن حسب ما نقلّوا.
اليوم السابع
الأحد
٢٠١٧/١١/١٩
وهل حمدين صباحى وكهنة يناير وجماعة الإخوان الإرهابية، يعتبرون المصريين معاقين ذهنيا يمكن الضحك عليهم بسهولة وخداعهم أكثر من مرة بذات السيناريو؟!
عندما قرأ الشاب المصري أحمد النظرية المحبوكة التي وضحّت بمنطق لا ريب فيه تورّط السادات وحمدين صبّاحي وثورة يناير في سد النهضة قبل ١٠ أعوام من بنائه - هذه الاتهامات إلى جانب الإهانات مزخرفة لذوي الإعاقة - شعر بالسعادة كوّنه الآن يعيش في أزمنة النهضة المصرية برعاية حكم العسكر، السدّ المنيع وردّ الاعتبار، والاستحقاق الفعلي للدبلوماسية المصرية.