خبر

“إسرائيل بالعربية” تُشارك صوراً من احتفالات الإسرائيليين بشهر رمضان المبارك مع أخوتهم الفلسطينيين

شاكر عصاميل، مراسل الحدود لشؤون التعايش رغماً عن أنف من شاء ومن أبى

صورة “إسرائيل بالعربية” تُشارك صوراً من احتفالات الإسرائيليين بشهر رمضان المبارك مع أخوتهم الفلسطينيين

نشرت صفحة “إسرائيل بالعربية” باقة صور تبرز مشاعر الحب والسلام والإخاء التي يكنها الإسرائيليون (جيشاً ومستوطنين) للشعب الفلسطيني، حيث بادروا للمشاركة في السهرات الرمضانية وخلق أجواء احتفالية يسودها الكر والفر وألعاب الغميضة والغاز المسيل للدموع والرصاص المسيل للدماء.

وشارك الصور عدد كبير من الناشطين الليبراليين الذين تقبلّوا أخيراً فكرة رمضان بعد مشاركة جيش الاحتلال في طقوسه، فيما حسدت الصحف والمواقع الإماراتية الشعب الفلسطيني على حظه الوفير، داعية  الإسرائيليين للاحتفال في دبي العام القادم.

وجاء في المنشور: 

رمضان شهر المحبة والغفران..

فقط في إسرائيل يشارك اليهودي أخاه المسلم فرحة الصيام وأجواء الشهر الفضيل. 

عساكم من عواده، وعسى أن نحتفل العام القادم في الهيكل. 

صور من الاحتفالات.. رمضان كريم 😋😋🌙🌙

جيش الدفاع يشارك الفلسطينيين فرحتهم ويباغتهم باستعراض ترفيهي مع الخيول الراقصة، حيث داهم خيامهم الرمضانية لغناء “وحوي يا وحوي وأهلاً رمضان”.
جيش الدفاع يشارك الفلسطينيين فرحتهم ويباغتهم باستعراض ترفيهي مع الخيول الراقصة، حيث داهم خيامهم الرمضانية لغناء “وحوي يا وحوي وأهلاً رمضان”.
فلسطيني يمتثل لأوامر الجيش الإسرائيلي ويرفع يديه ليحتضونه ويباركوا له الشهر الفضيل.
فلسطيني يمتثل لأوامر الجيش الإسرائيلي ويرفع يديه ليحتضونه ويباركوا له الشهر الفضيل.
تُعدّ الألعاب النارية أبرز طقوس شهر رمضان المبارك، وقد حرص الجيش الإسرائيلي على ممارسة هذا الطقس بشكل مثالي من خلال إطلاق الرصاص الحي والمطاطي عوض المفرقعات النارية  منتهية الصلاحية التي لا تؤدي الغرض المطلوب خلال فعاليات مماثلة.
تُعدّ الألعاب النارية أبرز طقوس شهر رمضان المبارك، وقد حرص الجيش الإسرائيلي على ممارسة هذا الطقس بشكل مثالي من خلال إطلاق الرصاص الحي والمطاطي عوض المفرقعات النارية  منتهية الصلاحية التي لا تؤدي الغرض المطلوب خلال فعاليات مماثلة.
“يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُتِبَ عَلَيْكُمُ الصِّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الَّذِينَ مِن قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ”.. الجيش يُداعب مسلماً أفطر خلال النهار، حيث يهتف الجندي “يا مفطر رمضان الله، ارموا عليه حجار الله”.
“يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُتِبَ عَلَيْكُمُ الصِّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الَّذِينَ مِن قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ”.. الجيش يُداعب مسلماً أفطر خلال النهار، حيث يهتف الجندي “يا مفطر رمضان الله، ارموا عليه حجار الله”.
الجيش يُصلح ذات البين بين فلسطيني وإسرائيلي تخاصما على الأولوية في طابور شراء القطايف، وتُظهر الصورة مدى الاهتمام بالفلسطينيين، حيث تفرّغ جنديين ليشدّا على يدي الفلسطيني بحميمية خشية فراره قبل تناول القطايف بالجبنة.
الجيش يُصلح ذات البين بين فلسطيني وإسرائيلي تخاصما على الأولوية في طابور شراء القطايف، وتُظهر الصورة مدى الاهتمام بالفلسطينيين، حيث تفرّغ جنديين ليشدّا على يدي الفلسطيني بحميمية خشية فراره قبل تناول القطايف بالجبنة.
صورة للفوضى التي عمّت المكان بعد الاحتفال، حيث أكثّر الفلسطينيون من معاقرة التمر الهندي والعرق سوس وتحمسّوا مع الأغنيات والأجواء الروحانية فأحرقوا المكان ولاذوا بالفرار.
صورة للفوضى التي عمّت المكان بعد الاحتفال، حيث أكثّر الفلسطينيون من معاقرة التمر الهندي والعرق سوس وتحمسّوا مع الأغنيات والأجواء الروحانية فأحرقوا المكان ولاذوا بالفرار.

شعورك تجاه المقال؟