Skip to content

مصر: عودة تقليد تجمع العائلة والأصدقاء في محطة القطارات لتوديع المسافر

أكد متحدّث باسم وزارة النقل المصرية عودة تقليد يتمثل بتجمّع العديد من أفراد العائلة والأصدقاء في محطات القطارات المصرية عقب تزايد وتيرة حوادث سكك الحديد في الآونة الأخيرة، والناتجة عن توقف العمل بصيانة القطارات لأجل بناء أخرى جديدة فخمة للأغنياء تجعل الفقراء يفخرون بالنظر من بعيد إلى التطور العظيم الذي يحصل في مصر السيسي.

وقال المتحدث باسم وزارة النقل فرغلي ضبش إن عمال محطات السكة الحديد لاحظوا مؤخراً اكتظاظها بعامة الشعب “كان النسيج المجتمعي في مصر يعاني خطراً داهماً بسبب وسائل التواصل الاجتماعي والتكنولوجيا والتأثير الغربي على مجتمعاتنا، وهو ما كاد أن يؤدي إلى تفكك أواصر العلاقات الأسرية والاجتماعية، أما الآن ومع حوادث القطارات رأى الناس أن الحياة فانية وأنهم في أي لحظة قد يفقدون الأقارب والآباء والأمهات والإخوة والأصدقاء دون سابق إنذار، وأصبحوا يقضون وقتاً أطول معهم تحسباً للفاجعة المتوقع حدوثها في أي لحظة”.

وطالب فرغلي الأسر باستغلال الوضع الراهن والبوح لبعضهم بمشاعرهم وأحاسيسهم المكبوتة طويلاً “هذه فرصة الأب بأن يعبر عن مشاعره الحقيقية وحبه لابنه وهو يودعه في محطة القطار دون أن يخشى أن يعايره ابنه بتلك المشاعر أو يستغلها، وهذه فرصة الابن ليعبّر عن حبّه دون أن يحس والده بأنه يقول ذلك فقط لكونه يريد أن يشتري له سيارة”. 

وأشاد فرغلي بالانتعاش الاقتصادي الذي ولدته حوادث القطارات “بائعو السجائر والشاي والشمعدان والصحف والحلويات في المحطات ينعمون حالياً بطفرة في المبيعات. ومن ناحية أخرى، ولأن الناس لديهم الشعور بأنهم لن يعيشوا طويلاً، لن يدّخروا، وسيصرفون أموالهم وينعشون اقتصاد البلد المتهالك”.

من ناحية أخرى، قال مفتي الدولة شوقي علام في مديح هذا التطور “يشكل ركوب القطار فرصة للأفراد لأن يعاينوا حياتهم ويطلبوا المغفرة من الله على آثامهم قبل الركوب؛ فمحظوظٌ ذاك الذي يرى الموت قادماً بدل أن يُفاجأ به قبل طلب السماح من رب العالمين”.

اقرأ المزيد عن:مصر
وقعت على الأرض ضحكاً
ضحكت دون أن أقع على الأرض
مؤلم
إبداع
تجاوزت الحدود
غبي
المذكور أعلاه

image_post

باشرت مختبرات حزب الله الاقتصادية سلسلة تجارب لدراسة خيارات الاستقلال التام عن لبنان، من خلال إنشاء نظام اقتصادي مواز يضم متاجر ومستودعات وبطاقات تموينية لدعم الشعب المنتمي للحزب في لبنان وتعزيز ولائه لولي نعمته والسلطة العليا التي تحكمه. 

وتشمل التجارب بناء نظام تمويني متكامل يتضمن شبكة متاجر في الأراضي الخاضعة لدولة الحزب. ويتبنى النظام مبدأ رعاية الدولة للمواطنين من خلال بطاقات “السجّاد” الذكية التي تخوّل حامليها شراء البضائع المدعومة من حكومة الحزب المدعوم بدوره من إيران، حيث يعتمد النظام على اقتصاد مستدام قائم على الاستيراد من إمبراطورية إيران وبيع البضائع المصنوعة في مدنها؛ طهران وبغداد ودمشق.   

وينال الحزب بهذه الخطوة الاستقلال الاقتصادي عن لبنان، وذلك بعد نيله الاستقلال السياسي والأمني، ما يُمهّد لإخضاع كامل التراب المُتبقي من الدولة اللبنانية لسلطته، بعد أن رسّخ لنفسه موقعاً معادياً للامبريالية اللبنانية، رافضاً الخنوع لدستورها وقانونها وحدودها وإرادة شعبها.

كما تُحقّق هذه الخطوة هدف الحزب في تنويع سلة استثماراته وتجارته، لتضم الأرز والمعكرونة والسكر والأدوية غير المخدّرة، إلى جانب المخدرات والمواد المتفجرة والدم اللبناني والسوري، حيث تعتبر مخازن التموين إضافة ظريفة لمخازن السلاح ونترات الأمونيوم. 

وأشاد مراقبون بخطوة حزب الله، الذي أدرك أنّ الدولة اللبنانية دخلت مرحلة السبات الربيعي بعد السبات الشتوي، مُشيرين إلى أنّ السياسي الناجح يعرف القضية الخاسرة حين يراها، أو حين يُساهم في جعلها خاسرة، حيث يُمثّل الانفصال عن المشكلة كُلياً الحل الأمثل لعلاجها.

كيف سيحتفي الشاب كُ.أُ بالمرأة في يومها؟

Image

Loading ... Loading ...

منوعات

إقرأ مقالًا عشوائيًا

image_post

ندّدت شركة تويتر بانتهاك السعودية الصارخ لحقوقها الحصرية ببيع بيانات مستخدميها عقب استغلال المملكة لبيانات تمتلكها تويتر عن الكاتب الساخر والعامل في المجال الإغاثي عبد الرحمن السدحان أدت لسجنه ٢٠ عاماً دون أن تدرَّ أي أرباح على الشركة في المقابل.

ودعا رئيس الشركة جاك دورسي السلطات السعودية للتروّي والحكمة في استقصاء المعلومات الخاصة بالناشطين في المستقبل “إذا أردتم بيانات بإمكانكم مراسلتنا مباشرة – ربما عن طريق شركات وسيطة وهمية – فنحن نبحث منذ سنوات عن أفضل طرق استثمار بيانات عملائنا، وإن لم يحصل ذلك فبياناتنا ستتسرب بالنهاية عن طريق الخطأ أسوة بفيسبوك”.

وأضاف دورسي أن تويتر وفرت للسلطات السعودية العوامل جميعها لاستخدام المنصة لضرب وإذلال معارضيها من خلال السماح بالحسابات الوهمية والذباب الإلكتروني ودعم إمكانيات تصيّدهم “لا داعي لهذه الإجراءات التعسفية والسجن والتعذيب والإخفاء القسري. إذا لم تعجبكم نكات السدحان عن النظام على تويتر، بإمكان ذبابكم الإلكتروني إغراقه بالشتائم والتهديدات حتى ينتحر من تلقاء نفسه، أو يبلغون عن صفحته حتى تغلق دون داع لاستخدام العنف”.

وأكد دورسي في ختام مؤتمره الصحفي حرص تويتر على العلاقات الأخوية الثنائية مع السعودية وسوقها المحلية “نحن مثل العائلة؛ مقرنا في الشرق الأوسط الإمارات المجاورة، السعودية متمثلة بالوليد بن طلال من كبار المستثمرين في الشركة، وبأفعالكم هذه تضربون مصداقيتكم وأسهم الشركة التي نريد الخير لها جميعاً. هذه المرة نستطيع مواجهة الانتقاد الإعلامي كون السدحان ناشط سينساه الجميع بعد يوم أو اثنين”.