صورة عماد حجّاج، الأردن

عماد حجّاج، الأردن

عماد حجّاج، الأردن

المجرم

الجريمة

تصنيع وتوزيع وترويج رسوم كاريكاتيرية تروّج لرفض تطبيع دولة عربية شقيقة وداعسة عليها.

محضر الضبط

داهمت الأجهزة الأمنية في المملكة الأردنية الهاشمية منزل عماد، حيث جر مغفوراً إلى أقبية أمن الدولة بعد أن ضبط في وكره مجموعة كبيرة من الأفكار وجهاز رسم مزود بقلم، وهي المواد الأولية التي استخدمها لتصنيع رسومه عالية الخطورة التي تفقد المواطنين صوابها وتنسيها الواقع وأهمية المساعدات الإماراتية، بنية تهريبها إلى مواقع التواصل الاجتماعي.

درجة الخطورة

خطير جداً على نفسه وعلى المجتمع؛ إذ لا يكتفي المدعو حجّاح بإنتاج الكاريكاتير للتعاطي الشخصي، بل يروّج له في جميع أنحاء الوطن العربي.

منهجية الدولة في إعادة التأهيل

يُعتبر المريض حالة مستعصية بالنسبة للدولة الأردنية؛ فرغم خطورة إخلاء سبيله وتركه طليقاً يُهدّد أمن المساعدات الإماراتية، إلّا أنّ حجزه في السجون قد يُهدّد أمن المساعدات الأوروبية، ولأنّ الأردن يسعى دائماً للحفاظ على أمن وأمان المساعدات كافة، ارتأت الدولة حلاً وسطاً باحتجازه في قبو من أقبية أمن الدولة قبل أن تُخفّف الجرعات وتحولّه لمحكمة مدنية مع إطلاق سراحه بكفالة لمراقبة سلوكه.