خبر

“لن تؤثر بنا جائحة تغيّر المناخ فهي مجرد مرتفع جوي بسيط”

مدحت عَطروق، مراسل الحدود لشؤون الكوارث التي تترأس دول العالم

صورة “لن تؤثر بنا جائحة تغيّر المناخ فهي مجرد مرتفع جوي بسيط”

قال الرئيس الأمريكي المنتخب مع الأسف دونالد ترامب إنّ بلاده لن تتأثر بجائحة تغيُّر المناخ المزعومة، لأنها مجرد ارتفاع طفيف على درجات الحرارة، فتزداد قليلاً وسرعان ما تنخفض، تماماً كما يحصل مع شخص أصيب بالحمى جرّاء رشح خفيف مثل كوفيد ١٩. 

ونفى دونالد ادعاءات العلماء حول التغير المناخي “البعض يسمونه احتباساً حرارياً والبعض الآخر يطلقون عليه احتراراً عالمياً، وهناك من يقول عنه تغير مناخي، يمكنهم تسميته كما يشاؤون، لكن لا أحد يعرف ما هو أصلاً”.

كما أكد أنّ الظاهرة الوهمية غير ملفتة ولا تقتضي أي إجراءات “لا يوجد ما يبرر ارتفاع معدلات حرارة الأرض على مدار القرن الماضي، وهذا دليل على أنّ هذه الظاهرة مجرد صدفة، لا تُربك أحداً سوى أولئك الذين يعانون من القلق والوساوس؛ فكلنا نعرف أنّ درجات الحرارة تكون أعلى من غيرها في فصل الربيع والصيف، ولكنها تنخفض مجدداً مع اقتراب الشتاء”.

ولفت دونالد إلى أهمية بقاء أمريكا في الصدارة على الصعيدين الصناعي والاقتصادي “لسنا مضطرين لمجاراة تفاهات العلماء وتقليل معدلات استهلاك الطاقة وتغيير أسلوب حياة مواطنينا وقلبها رأساً على عقب لأجل توفير بضعة آلاف؟ ملايين؟ طن من غاز ثاني أكسيد الكربون، لمَ تتحمَّل الولايات المتحدة هذه التضحية وأنا على رأس قيادتها، في حين أنّ موجة الحر المزعومة ستجتاح الكرة الأرضية بأكملها وتؤثر على غير الأمريكيين من بشر وحيوانات وجبال جليدية؟”.

وأضاف “لا يعني ذلك تجاهلنا لواجبنا كأعظم دولة في العالم؛ وإذا ما عانى العالم من موجة حر شديدة في أحد فصول الصيف، فنحن مستعدون لابتكار وتكريس قطاعات صناعية كاملة تخلصهم من الحر وتوفيرها في السوق بأرخص الأسعار”. 

شعورك تجاه المقال؟