خبر

تركيا تقصف أوروبا بآلاف اللاجئين

صورة تركيا تقصف أوروبا بآلاف اللاجئين

مراسل الحدود لشؤون الذخائر الحربية 

نفذ الخليفة العلماني بديع الزمان وقاهر الغلمان رجب طيب إردوغان حملة عسكرية شرسة، قصف خلالها أهدافاً حدودية أوروبية بآلاف اللاجئين السوريين المُكدسين في المخازن التركية.

وقال رجب إنّه يُخزن اللاجئين في تركيا منذ سنوات “حاول النظام السوري ليّ ذراعنا من خلال قذفنا بهم، لكنّنا تصرفنا بذكاء وخزّناهم طوال السنوات الماضية، حتّى امتلكنا وفرة من هذا السلاح النوعي، ولكن تبيّن فيما بعد، أنّه يتلف أسرع من السلاح العادي، ويحتاج إلى عناية وتأمين ومخازن وإعادة صيانة مُكلفة للغاية، والأفضل استعماله قبل أن نتكبد المزيد من الأموال”.

وأكد رجب أنّ أوروبا مثّلت ساحة مناسبة لاستخدام السلاح وقياس قوته ومدى تأثيره “فقد قصفناهم سابقاً بضربات محدودة فشعروا بالذعر وبادروا إلى توقيع معاهدة معنا لحماية أنفسهم، واليوم بعد مراوغتهم وامتناعهم عن دفع المال مقابل الحماية، وعدم سحب مطالبهم بتعديل قانون مكافحة الإرهاب، ما مثّل أكبر تعبير عن الوقاحة والتدخل بطريقتي في تربية شعبي، لم يبق لي خيارٌ سوى قصفهم من كُل المحاور بملايين القذائف التي أمتلكها”.

من جانبه، أكّد وزير الدفاع اليوناني، نيكوس باناجيوتوبولوس، أنّ خطة إردوغان سوف تفشل “اليونان هي خط الدفاع الأول عن أوروبا، ولدينا منظومة متكاملة للتصدّي لهذه النوعية من الأسلحة بالغاز المسيل للدموع، وإن استمر القصف، سيرى إردوغان قذائفه تتحول إلى شظايا على حدودنا”.

شعورك تجاه المقال؟