خبر

النظام السوري يؤمن عودة ١٥ نازحاً على الأقل إلى دارهم الآخرة

صورة النظام السوري يؤمن عودة ١٥ نازحاً على الأقل إلى دارهم الآخرة

نجح النظام القائم بأعمال روسيا وإيران في سوريا بتأمين عودة ١٥ نازحاً على الأقل من مخيم قاح في مدينة إدلب، سالمين آمنين مطمئنين، إلى الدار الآخرة.

وقال الدكتور الفريق أوَّل ركن الأمين العام لحزب البعث الرفيق الطليعي البطل بشار حافظ الأسد أبو حافظ إنّ إدلب كانت آخر الملفَّات على طاولة إنجازات النظام السوري “بعد إعادتنا الاستقرار إلى كُلّ البلاد ولملمة بقايا الحرب في إدلب، لم يبقَ أمامنا سوى عودة النازحين. لم يكن لائقاً أن أعيد مواطنين سوريين، بعد سنوات من التشرد، إلى بيوت متهالكة منهوبة، لذا، آثرت إرجاعهم إلى الدار الآخرة، خصوصاً أنهم سيتمكنون هناك من الاجتماع بأحبائهم وأقاربهم الذين سبق أن أعدناهم إليها على مدار ٨ سنوات”. 

وأكّد بشار أنّه خطط لاستعادة إدلب من الإرهابيين، ومن ثم تأمين عودة النازحين إلى مثواهم الأخير بروية وعلى مهل “إلّا أنّ الإرهابيين حاولوا عرقلة خططنا، ولكننا فرضنا إرادتنا وأعدناهم، بطريقة خشنة بعض الشيء، باستخدام بالصواريخ العنقودية”. 

وأضاف “لن أتوقف حتّى أعيدهم جميعاً، لقد تصدينا لجميع من أراد ثنينا عن أداء واجبنا، بما ذلك  المستشفى الذي حاول منعهم من العودة”. 

وأشار بشار إلى أنّ النظام وضع إصبعه في عين كل الخونة والمتآمرين بهذه الخطوة “ها قد لقناهم درساً في تأمين عودة اللاجئين، خاصة النكرة أردوغان الذي يسعى للتخلص من اللاجئين بكل وقاحة عن طريق إقامة منطقة آمنة لهم”.

شعورك تجاه المقال؟