خبر

موظف ينجح أخيراً بالاستيقاظ باكراً وشرب قهوته وتحضير اللانش بوكس بعد أن استقال من العمل

صورة موظف ينجح أخيراً بالاستيقاظ باكراً وشرب قهوته وتحضير اللانش بوكس بعد أن استقال من العمل

نجَح الموظَّف صبحي كنفز بالاستيقاظ في تمام السادسة والنصف صباحاً وصنع القهوة التركية على مهل ليرتشفها بتأنٍّ على أنغام فيروز، قبل أن يملأ اللانش بوكس بوجبة صحيّة مُغذية للغداء وبعض الجزر وثمرتيّ فاكهة للاستراحة، وذلك بعد أن استقال من عمله.

وقال صبحي إنّه فخور بالتقدم الذي حقَّقه “كأنّ ساعتي البيولوجية اعتدلت أخيراً؛ أخذت استنشق أنفاس الصبح برويّة، وتأملت علبة النسكافيه بلاك تتحطَّم ببطأ بعد أن رميتها من النافذة، استحممت وحلقت ذقني واخترت ملابسي بعناية فائقة وكويتها وارتديتها قبل أن أُغير رأيي وأرتدي غيرها، وضَّبت اللانش بوكس وتمدَّدت على الكنبة أمام التلفاز”.

وأكّد صبحي أنّ الاستقالة من العمل نشَّطته وحسَّنت مزاجه “النَّظام، والرائحة العطِرة والأناقة، والالتزام بالاستيقاظ مبكراً للذهاب إلى العمل في الموعد المحدد، كلَّها عوامل ستساهم لا محالة بدفع مسيرتي المهنية إلى الأمام”. 

وأشار صبحي إلى أنّه كان يخطِّط لهذا النشاط منذ سنته الأولى في الجامعة “ياه على الجامعيين وأحلام الجامعيين، كنا نتوهم أنّنا قادرون على حمل الكون في يميننا واللانش بوكس في شمالنا حينما نتخرَّج، لم نكن نعلم أنّ الحياة تمنحنا عملاً لتأخذ منا الوقت وعبير الصباح وقهوته واللانش بوكس والاستقلالية والمال”.

شعورك تجاه المقال؟