تقرير

الحدود توزِّع جوائز نوبل لمن يستحقِّها فعلاً

صورة الحدود توزِّع جوائز نوبل لمن يستحقِّها فعلاً

رفضاً لمنهجية لجنة تحكيم جائزة نوبل غير العادلة ولا الواعية في اختيار مرشحيهم لنيل الجائزة، قرَّر فريق عمل الحدود توزيع جوائز هذا العام على حفنة من الروَّاد الذين يستحقونها أكثر من رئيسة مينامار والسادات وياسر عرفات وشمعون بيريز وأوباما وأنتويو مونيز وفريتز هاربر، في حفلٍ مهيبٍ تخلله فطور وغداء واستراحة قهوة وبيتي فور أقامه الموظَّفون اليوم ليتهرَّبوا من العمل.

وعلى الرغم من أحقيّة  ترامب بالفوز في جميع فئات الجائزة لإنجازاته على كافَّة الأصعدة، وتحقيقه أعلى النتائج في جميع المجالات، إلا أننا قرَّرنا ترك المجال لأناس آخرين.

جائزة نوبل في الكيمياء: أبو شكري

عن اكتشافه أنَّ الأرجيلة ليست تدخين
تمكَّن أبو شكري خلال سهرة الأسبوع الماضي من إجراء تجارب أدَّت للكشف عن الفوارق بين تدخين السجائر والأرجيلة، وتوصّل بما لا يدع مجالاً للشكِّ أنَّ الأرجيلة ليست تدخين، فهي مفيدة للجسم لوجود الماء ضمن مكوِّناتها، وجعلنا من الماء كل شيء حي.

جائزة نوبل في الفيزياء: رجب طيِّب إردوغان

لإثباته إمكانية شغل مادَّتين الحيِّز ذاته في نفس الوقت
إذ أثبتت تجاربه قدرة الزنزانة الواحدة على حشر المئات من المعارضين، ودفع هذه المواد إلى شَغل نفس الحيز في الوقت ذاته في حال توفّر الظروف البيئيَّة المناسبة كالانقلاب والمعارضة والضغط ودرجات الحرارة المرتفعة.

جائزة نوبل في الاقتصاد: محمد بن سلمان

عن قلبه مفهوم الأشهُر والسنوات في إنعاش الاقتصاد
زاد محمد بن سلمان عدد أيَّام السنة الماليَّة أحد عشر يوماً، مخفِّضاً بذلك المبالغ الواجب دفعها للعمَّال سنوياً بيسر وسلاسة جعلت المتابع يظنُّ أنَّ الدولة السعودية تتطور بدلاً من أن اقتصادها ينهار.

جائزة نوبل للسلام: ملغاة

تم إلغاؤها بعد تحقيق السلام العالمي
وذلك بعد رضوخ روسيا وكوريا الجنوبيَّة وإيران وسوريا والسعودية وقطر والإمارات والولايات المتحدة ورواندا والسودان والحوثيين والبورميين والصينيين وتنظيم الدولة لمطالب ملكة جمال الكون لعام ٢٠١٦ بتحقيق السلام العالمي.

جائزة نوبل في الطب: التحالف العربي في اليمن

عن تجاربهم في أثر الصواريخ على إحياء الأمراض
أثبتت الدول الأعضاء في التحالف العربي لتحرير اليمن قدرة الصواريخ والقذائف في نشر أمراض منقرضة، وهو ما أدَّى إلى التوصّل إلى إمكانية عودة الأوبئة وانتشارها بالفعل تحت الظروف الملائمة.

جائزة نوبل في الآداب: عبد الفتاح السيسي

عن مساهماته في تعديل المستوى المطلوب للخطابات الرئاسية
لم يجد النقاد كلاماً مناسباً لوصف خطابات السيسي وارتجالاته، فهو يستخدم لغة مبسَّطة لوصف أفكاره المعقَّدة، بالإضافة إلى قدرته الاستثنائيَّة على خلط العديد من الأفكار غير المترابطة ظاهريَّاً بجملة واحدة، والتحكِّم بمشاعر المتابعين بإضحاكهم وإجبارهم على البكاء في آنٍ معاً.

جائزة ترضية: أدونيس

عن ترشحه المتواصل للحصول على جائزة نوبل.

شعورك تجاه المقال؟