Skip to content

إطلاق هاتف سامسونج الجديد بخاصية عدم الانفجار

طرحت شركة سامسونج لتصنيع الغسالات والثَّلاجات والتلفزيونات والكاميرات والأجهزة اللوحية والحواسيب هاتفها الجالكسي إس إيت الجديد في الأسواق، بخاصية عدم الانفجار عند استخدامه بشكلٍ يومي، حتّى أثناء شحنه.

قرارٌ جريء قد يوحي للمتابعين أنَّ المسؤولين في شركة سامسونج أخذوه بطيش وتهوّر، إذ إن تخليهم عن الخاصيَّة التي ميَّزت هواتف الشركة عن كافّة الهواتف المنافسة العام المنصرم، يعني فقدان محبي سامسونج للهاتف الوحيد الذي يمكِّن مستخدميه من إشعال نارٍ إن هم ضاعوا في الغابة، والأنسب لتنفيذ الاغتيالات والتهديدات، أو التدفئة عند انقطاع الكهرباء.

ولتعويض عشاق الجالكسي والحفاظ على اهتمامهم بمنتجاتها، قررت إدارة سامسونج مخالفة توصيات بعض من مهندسيها، والإبقاء على المزايا التالية في الهاتف الجديد:

١. ميزة متابعة آخر صيحات التكنولوجيا: من المعروف أنَّ العمر الافتراضي لهواتف سامسونج ينتهي بعد ستة أشهر، سيجبرك بطء الجهاز وفقدان البطَّارية قدرتها على العمل لأكثر من نصف ساعة متواصلة دون شحن على شراء هاتفٍ جديدٍ حتَّى لا تفقع مرارتك.

٢. يوفِّر توازناً مثاليَّاً بين التَّفرّد والانقياد مع الجماعة: فخير الأمور الوسط، وعند شرائك أجهزة سامسونج، في الوسط تماماً ستكون، فأنت لن تعدّ فرداً من القطيع المُنجر وراء متاجر “أبل” حول العالم، كما أنك لن تكون ندفة ثلجٍ فريدة لم يهبط مثلها اثنين كزبائن “وان بلاس” أو حتَّى “إتش تي سي”.

٣. تدريبك على الاختيار بين شيئين لا فرق بينهما: درَّبت شركة “أبل” زبائنها على هذا الأمر طوال السَّنواتِ الماضية بإنتاجها نفس الهاتف كلَّ عام، وها هي سامسونج تتفوَّق عليها وتنتج نسختين من الهاتف ذاته في عامٍ واحد.

* تشجيعك على التواصل مع الأصدقاء وجهاً لوجه: هذه هي الميزة الوحيدة الجديدة التي أضيفت في الهاتف لهذا العام، فقد وضْع مصمِّموا الجهاز مكان بصمة الإصبع التي تفكُّ قفله في مكان يكاد يستحيل الوصول إليه، وهو ما يعني أنَّك ستتذكَّر معاناتك مع فكِّ القفل كلَّما فكَّرت بإخراجه من جيبك، لتتركه هناك، وتخبر صديقك نكتة أخرى من نكاتك السمجة.

وقعت على الأرض ضحكاً
ضحكت دون أن أقع على الأرض
مؤلم
إبداع
تجاوزت الحدود
غبي
المذكور أعلاه

جامعة تقدّم منحة للطلبة المتفوقين مادياً

image_post

أعلنت جامعة العلوم العربية عن إعدادها برنامجاً جديداً لتحفيز الطلَّاب يقدم منحاً دراسية كاملة للطلبة الذين يثبتون تفوقهم على زملائهم مادياً.

ويقول رئيس الجامعة، أ.د. كُ.أُ.، إن الجامعة أخذت على عاتقها تقدير هؤلاء الطلبة “فقد استحقوا مكافآتهم عن جدارة، فهم يدفعون أقساطهم كاملة في بداية الفصل، ولا يصدّعون رؤوسنا بالمطالبة بتأجيل الدفعات وتخفيض الرسوم، كما أنهم حققوا النتائج العملية المرجوة من تعليمهم قبل إتمامهم المرحلة الجامعية، وبدون اللجوء لوسائل الجد والاجتهاد و طلب العلى وسهر الليالي وما إلى ذلك من وسائل بائسة عفى عليها الزمن”.

ويضيف “لن تتهاون إدارة الجامعة مع المستفيدين من المنح، وسنراقب أوضاعهم المادية للتأكّد من استمرار تفوّقهم وقدرتهم على الدفع إلى حين التخرّج”.

من جانبه، بارك مدير صندوق المنح في الجامعة، الأستاذ حلمي سمّاق، هذا البرنامج، مشيراً إلى فوائدها الجمّة “ستعطي المنحة الطلبة المستفيدين فرصة الدوام من أسرّتهم، كما سيعطيهم نظام الامتحانات الجديد حريَّة المشاركة فيها عن طريق عدم إلزامهم بها، ليحصلوا على الكرتونة في نهاية الأربع سنوات، بتقدير ممتاز، مع العلم أننا نعمل على تقليلها لتصل إلى سنتين، من أجل الطلبة المتفوقين جداً مادياً”.

إذا الشعب يوماً أراد الحياة

Image

Loading ... Loading ...

منوعات

إقرأ مقالًا عشوائيًا

مكافحة التهريب تحبط محاولة عالِمٍ تهريب عقله خارج البلاد

image_post

أحبطت كوادر مديرية مكافحة التهريب صباح اليوم محاولة العاِلم طلال برواز تهريب عقله خارج البلاد، بعد أن خبأه داخل رأسه وحاول المغادرة إلى بلاد الأجانب.


وأوضح مدير مكافحة التهريب إن المديرية تلقت معلومات مؤكدة بأن طلال خبّأ كمية كبيرة من العلم داخل دماغه، والتي حاول طرحها للفائدة العامة وجلب خطر المعرفة والتنوير إلى البلاد على مدار سنوات عديدة ماضية “إلّا أننا، وكما تمكنا من كبح انتشار أي من هذه الممنوعات على مدار السنوات الماضية، أوقفنا محاولته للإفلات من قبضتنا وتنفيذ مخططه في دول أخرى”.

ويضيف “راقبناه عن كثب خوفاً من خروجه من البلاد، وكما توقّعنا، لم يقدّر هذا الخائن البلاد وما منحته له من أمن وأمان، وراح يقدم للعمل في وظائف في الخارج. وفي المطار، اصطدناه وهو يحمل داخل رأسه دماغه بعد أن خبأه داخل جمجمته وغطاه بالجلد والشعر، بالإضافة لكيسي مكسرات وملابس داخلية من الصناعة الوطنية الفاخرة التي لم يدفع الرسوم المطلوبة لتصديرها”.

ووفق بيان الجمارك، فقد تكفّلت لجنة باستخراج العديد من المعلومات من دماغ العالم بمساعدة الاستخبارات، حيث ضبطت ثلاث شهادات ماجستير وشهادتي دكتوراه، إضافة إلى عدد كبير من المعلومات التي لم يكونوا بحاجة لها، ومن المقرر أن يحال العالم لتشريح دماغه والوقوف على أسباب حدوث طفرات كهذه، منعاً لوقوع أحداث مماثلة، ولمحو كل ما يمكن محوه، ثم معاقبته بإرساله لتدريس الرياضة في إحدى المناطق النائية الأقل حظاً.

هل تريد المزيد من المحتوى اللاذع؟ تعرف على عضوية الحدود

image_post

في بداية العام ٢٠١٩ أطلقنا عضوية الحدود بالتزامن مع “أوراق الحدود”، الجريدة المطبوعة الوحيدة باللغة العربية التي تقدم محتوى ساخراً أعلى جودة من غالبية الصحف والمواقع العربية، وكانت بذلك امتداداً لشبكة الحدود من الانترنت إلى أرض الواقع، وأتاحت لنا التواصل مع متابعي شبكة الحدود بطريقة شخصية أكثر، ومعرفتهم والتفاعل معهم عن قرب.

معظم الناس لا يعرفون ماهية العضويات، وكيف ظهرت فجأة، وخصوصاً في عالم الإعلام والشركات، وفي الغالب أنت لست عضواً في أي منها. ولذلك سنقدم شرحاً لبعض الأسباب التي من أجلها نؤمن بضرورة الاشتراك في الحدود (أو بغيرها من القضايا التي تؤمن بها).

ادعم ما تؤمن به

العالم العربي، إعلاماً وتعليماً وغير ذلك، هو وكما يتندر الكثيرون، في القاع. نسخر منهما، لكننا لا نفعل شيئاً في سبيل إحداث التغيير، لإحساسنا بأنه ليس بإمكاننا تحقيق شيء بخصوص ما يحصل حولنا. وبالفعل، من الصعب لأي شخص أن يعرف من أين يبدأ ليجعل عالمنا السيء أفضل، مما يجعل أكثرنا ينظرون إلى الخروج من المنطقة كحل وحيد أو بمعنى آخر “الخلاص الفردي”؛ لأن المجتمع والدولة لا يساعدان. لا تدَّعي الحدود أن دعمها هو ما سيجعل العالم أفضل، إلّا أنه أحد الخيارات، وهذا ما نؤمن به فعلاً. قد يكون مكاناً لك لتبدأ، لتصبح جزءاً من مجموعة أكبر تؤمن بشيء مشترك، قد تُحدث تغييراً أكبر من الحدود بكثير، لأن مجتمع الحدود سيمتلك القوة الفعلية لصنع شيء عظيم، الحدود هي فقط ما تجمعهم.

ليصل إلى العالم محتوى غير محشو بالأجندات 

غالبية مواقع الأخبار ووكالات الأنباء الأكثر متابعة عربياً تقدِّم أخباراً فارغة، أو إذا كانت مؤسسة صحفية أكبر فهي غالباً ما تكون ممولة من جهة حكومية أو حزبية محملة بأجندة ورؤية الجهة الناقلة، ولا تعطي للقارئ كل الزوايا للقصة أو الخبر بعد أن قرروا عنه ما الذي يجدونه مناسباً للمشاهد أو القارئ أن يراه. من الناحية الأخرى، يبحث كتاب شبكة الحدود عن إثارة النقاط التي تدفع القارئ إلى التفكير، وطرح أفكار ونقاشات يحتاج إليها المجتمع.

سخرية مدروسة ومحترفة

الجريدة الساخرة الوحيدة باللغة العربية التي تقدم محتوى ساخراً أصلياً مدروساً يعمل عليه فريق كامل من المحررين المتخصصين في المجال، بعد بحث القضايا السياسية أو المجتمعية بشكل معمّق. يستغرق إنتاج المواد أيّاماً ويمرّ بمراحل طويلة ليضمن خروج محتوى ذكي ومضحك وبنفس الوقت متوازن. يمكنك الاطلاع على مبادئ الحدود الأحد عشر لتعرف أكثر عن أسلوبنا في السخرية.

وعلى الرغم من أن المبادئ تعدّ سبباً أكثر من كاف للاشتراك بالعضوية، إلّا أننا نقدر أهمية إعطاء شيء في المقابل للمشتركين، ولذلك نقدم لك مقابل دعمك العديد من المزايا؛ تقديراً لك، ولتحس أنك بالفعل واحد منّا.

مميزات عضوية الحدود

مميزات عضوية الحدود

الورق

صحيفة الحدود هذه هي المنتج الحصري، الذي نرسله لأعضائنا الذين يشاركوننا قيمنا ومبادئنا، ويريدون مساعدتنا بنشر هذه المبادئ من خلال دعمنا لنتمكن من إنتاج محتوى أفضل والوصول إلى عدد أكبر من القراء.

أوراق الحدود تشمل كمية كبيرة من المحتوى الحصري بالإضافة إلى أفضل ما نُشر على شبكة الحدود خلال الشهر. بعض المحتوى الحصري المتوفر في الصحيفة عبارة عن مقابلات مع شخصيات معروفة، وكوميكس وكاريكاتيرات من أشهر رسامي الكاريكاتير في العالم العربي، بالإضافة إلى صفحة وفيات، فقرة أبراجٍ وإعلانات مبوَّبة، خدمة تصحيح الأخبار في الصحافة العربية، وغيرها، دون الحاجة إلى إنترنت أو هاتف أو كهرباء أو ماء. بالإضافة إلى ذلك، نقوم بتوصيلها لك أينما كنت في العالم مجاناً.

فعاليات الحدود

بإمكانك كعضو في الحدود الدخول إلى فعاليات الحدود المتعددة بالمجان، وبالإضافة إلى ذلك، المشاركة في لقاءات الحدود مع الأعضاء في مختلف المدن. المزيد من هذه الفعاليات ستحصل خلال الفترة القادمة بعد أن انضم لنا مدير للمجتمع.

مجتمع الحدود

مساحة نقاش حرة تُمكّنك من التعليق على المقالات المنشورة على شبكة الحدود، التواصل مع الكتاب والمحررين ومتابعي الحدود حول العالم، والمشاركة في النقاشات العامة وطرح أفكار وتقديم مقترحات جديدة سواء كانت سياسية أو اقتصادية أو اجتماعية، أو حتى عن الموسيقى والأفلام والآداب.

كما يمكِّنك مجتمع الحدود من أن تصبح مراسلاً لنا، وأن ترشح خبراً أو مقالاً أو حتى صحيفة لجائزة الحدود للصحافة العربية (جَحُصَع).

دليل الحدود التفاعلي

الكتابة الساخرة فن معقد (إذا تم انتاجه بشكل احترافي)، وحتى أفضل الساخرين يتدربون بشكل كبير جداً ليصقلوا موهبتهم، إلا أن مصادرها والأشخاص القادرين على تعليمها قليلون جداً. وهنا يأتي دور دليل الحدود التفاعلي بتقديم نصائح وشروحات بسيطة تساعد منتسبي الحدود ممن يرغبون بدخول عالم الكتابة الإبداعية والساخرة من المكان المناسب. الحدود تبقي أعينها على المشاركين والمشاركات، وإذا عثرنا على شخص مناسب للانضمام إلى الفريق، سيكون هذا أول الأماكن التي سنوظف منها أعضاء جدداً للفريق.

التصويت على جوائز الحدود

سيكون لأعضاء الحدود الذين انخرطوا مع الفريق بشكل أقرب الحق بالتصويت النهائي لاختيار الفائزين بجائزة الحدود للصحافة العربية (جَحُصَعْ).