عيد الفطر المبارك يسرق عطلة نهاية الأسبوع | شبكة الحدود Skip to content

عيد الفطر المبارك يسرق عطلة نهاية الأسبوع

Share on facebook
Share on twitter
Share on whatsapp
Share on email

أعرب خبراء أن عيد الفطر قام مرة اخرى باختلاس يومي عطلة من الأمة الإسلامية أجمع. جاء ذلك بعد قيام العيد مرة اخرى بمركزة نفسه وسط إحدى أقدس العطلات، عطلة نهاية الاسبوع. ويتوقع بالتالي ضياع العطلة واستبدال ساعات النوم الطويلة بزيارة الأهل والأقارب.

وتوقع الخبراء إرتفاع الناتج الإجمالي المحلي للبلاد إثر اكتساب الشركات والحكومة يومي عمل، الى فوق الصفر المطلق الذي تم تحقيقه خلال شهر رمضان المبارك. وفي حين كان البعض يرى أن ارتفاع إنتاج القطايف خلال الشهر سيعوض عن تدني الإنتاج، إلا أن موجة النوم العارمة التي اكتسحت البلاد كانت كفيلة بتبديد هذه المخاوف.

ومن المتوقع أن يكون الخميس، الموافق الثامن من آب، أول أيام عيد الفطر المبارك لهذا العام، ما يعني اقتصار عطلة العيد على أيام الخميس و الجمعة و السبت والأحد. مما سينعكس على مؤشر العطلة التي تضررت بما نسبته ٥٠٪.

وقد أفلتت هذه المناسبة من يد رئاسة الحكومة التي تعمل دوما على فرد عضلاتها واللعب بالزمن، لتغير مواعيد العطل الرسمية كما فعلت بعيد المولد النبوي وعيد العمال وعدم تغيير توقيت البلد إلى التوقيت الصيفي (الأمر الذي يؤخر غروب القمر).

 

وقعت على الأرض ضحكاً
ضحكت دون أن أقع على الأرض
مؤلم
إبداع
تجاوزت الحدود
غبي
المذكور أعلاه

طلّاب من جامعة العلوم والتكنولوجيا يثبتون نظرية التبخر

image_post

قامت مجموعة من الطلاب في جامعة أربد للعلوم والتكنولوجيا بإختبار اخر لنظرية تبخر الماء عندما نسوا إبريق الشاي على النار أول امس. وبحسب الطالب أحمد سريع فإن التجربة لم تكن “على البال ولا على الخاطر، لكن هذا لا يقلل من أهميتها، إذ أن أغلب التجارب العلمية المهمة تحصل بالصدفة كما كل شيء علمي”.

الطالب معاذ كان أيضاً أحد القائمين على التجربة، حيث كان المسؤول الأساسي عن نسيان الإبريق على النار. وضّح معاذ للحدود أنه بات يشعر بأن “هذه التجربة قد ألهمتنا للقيام بتجارب أخرى عديدة من الآن فصاعداً، كتجربة حرق الطعام عند نسيانه على النار، وتجربة سرقة المنزل عند نسيان إغلاق الأبواب، هنالك الكثير مما يمكننا تحقيقه أثناء لعب التركس”.

ويرى مراقبون أن العديد من الطلاب في مختلف الجامعات الأردنية يساهمون يومياً في رفد العلم بأدلة جديدة على نظريات قديمة، لكنهم لا يدركون أهميتها في ذلك الحين. ومن أشهر هذه التجارب المهمة التي قام بها الطلاب، التي اثبتت مسائل عن الحياة والموت، حين توصلوا إلى أن القطط لا تستطيع البقاء على قيد الحياة لأكثر من أربعة أيام بدون طعام أو شراب.

 

إذا الشعب يوماً أراد الحياة

Image

Loading ... Loading ...

منوعات

إقرأ مقالًا عشوائيًا

جريدة الممتاز: أفضل صحيفة ورقية للعام الماضي

image_post

قام معالي الاستاذ الدكتور أحمد هاقص بتسليم جائزة السعفة الصحفية لهدا العام لصحيفة الممتاز الاعلانية كونها أكثر صحف البلاد تأثيرا. وقال الاستاذ كامل المبسل منسق الجائزة ان المعايير التي اتخذت لهذا العام تعد أكثر واقعية من السنوات الماضية،. حيث تمت مراعاة مجموعة من الامور الأساسية في تقييم الصحف منها: التحقق من المعلومة -المصداقية -التدخل الامني في الخبر -وأخيرا عدم المساس بشؤون الدولة.

وفي استطلاع للآراء حول هدا الموضوع، أكد المواطنون ان الممتاز تحقق نموذجا يحتذي به في جميع هده المعايير. فقال المواطن أحمد مرنات ان الاعلانات عادة ما تكون دقيقة وان الارقام الموجود من اسعار او هواتف المحلات فعلا تمثل الواقع. وفي مقابلة مع ق.ف. الذي أصر على عدم ذكر حتى اختصار لأسمه اسر ل الحدود انه لا يطالع الصحيفة لشراء السيارات فقط وانما ايضا لامور اكثر اهمية وشخصية كالفرشات الزمبركية واجهزة الضعف الجنسي.

وفي هذه المناسبة هنأ نقيب الصحفيين العاملين في صحيفة الممتاز بهذا الانجاز الذي وصفه ب “الممتاز” ببلاغته المعتادة. ونحن بدورنا نبارك لزملائنا في “الممتاز” ونؤكد اعتزازنا بالمستوى الذي انتهت اليه الصحافة الورقية.