استقلال أمريكا

أعلنت الولايات المتَّحدة الأمريكية عن تخفيضات مميّزة على الأسلحة المُراد استخدامها في بؤر الصراع الأقل حظاً في العالم، لتمكين تلك المناطق من الاحتفال كما يجب بعيد الاستقلال الأمريكي.

وقال الرئيس الأمريكي المُنتخب مع الأسف دونالد ترامب إنّه لن يحرم أحداً من مشاركة أعظم أمة فرحتها “ستتضمن مواكب عيد الاستقلال عرضاً ضخماً لمدرعاتنا، وصواريخنا المُوجَّهة، وطائراتنا الحربية، وسندعو أمراء الخليج للاطلاع على الأسعار والتخفيضات، حتّى يتكفَّلوا بعد شرائها بتوزيعها على المناطق الأقل حظاً”. 

وأكد دونالد ضرورة اغتنام الفرصة لكون العرض سارياً حتى نفاد الكمية “نأمل أن يُتاح لتلك الشعوب الاحتفال باستقلال بلادنا، وتفرُّغها لتصدير السلام والديمقراطية والأسلحة، انطلاقاً من مبادئ استقلالنا السامية: جميع البشر خلقوا متساوين، ووهبوا من خالقهم حقوقاً غير قابلة للتصرف، حق الحياة والحرية والسعي وراء الحرب”.

وأضاف “حرصاً منَّا على تحقيق العرض غاياته ووصوله إلى الفئات المستهدفة؛ سنمنح الأولوية لصفقات السلاح المتوجهة إلى ليبيا واليمن، ولن نختلف على السعر، فنحن نُقدِّر الأوضاع الاقتصادية الصعبة التي يمر بها التحالف العربي، كما أنّنا معروفون في السوق بوصفنا الدولة الأكثر تصديراً للسلاح في العالم، وجودة منتجاتنا لا يختلف عليها متحاربان”. 

وقعت على الأرض ضحكاً
ضحكت دون أن أقع على الأرض
مؤلم
إبداع
تجاوزت الحدود
غبي
المذكور أعلاه
سيكون قسم التعليقات متاحاً خلال بضعة أيّام

مقالات ذات صلة