نادي هواة جمع الطوابع يُرسل أسلحة إلى ليبيا

أعلن نادي هواة جمع الطوابع برئاسة العقيد الرُكن المتقاعد السيد خالد مكسوع وابنه العاطل عن العمل مسعود وصديقتهما خالدة، عزمه إرسال شحنة أسلحة إلى الشعب الليبي، أُسوةً بأي جماعة أو مؤسسة أو دولة أو فرد يرغب في وضع بصمته في هذا الصراع.

وقال رئيس النادي السيد مكسوع إنَّ هواة جمع الطوابع ليسوا أقلَ شأناً من غيرهم ” فحتى الجماعات الصغيرة تكبر لتُصبح دولاً حقيقية وتتحالف مع غيرها وتعقد صفقات السلاح، بل تُصنِّعه وترسله إلى ليبيا، ونحنُ شريحة طويلة عريضة في العالم ولنا الحق بالانخراط في الصراع الليبي كأيِّ جماعة أخرى لنضمن مقعداً يحافظ على مصالحنا في أي حوار قادم”.

وأضاف “لنادينا أهدافٌ استراتيجية في ليبيا، إذ نرغب بالتنقيب عن الطوابع المطمورة تحت الركام وحمايتها من النهب المُنظّم الذي تتعرّض له من قِبل النوادي الأخرى، كما أنَّ استقرار هذا البلد الشقيق يأتي على رأس أولوياتنا، إذ لن ينعم الشعب الليبي بالسلام قبل إغراقه بالسلاح للتخلّص من جميع المواطنين الذين يحاربون أو يستخفون بفلسفة جمع الطوابع النبيلة”.  

من جانبه، أصدر نادي صائدي الحَجَل بياناً ندَّد فيه بهذه الخطوة “لقد أثبتت مصادرنا المُطلّعة محاولات نادي هواة جمع الطوابع شق الصف الليبي الوطني وضرب مصالحنا هُناك من خلال دعمهم جماعات الحفاظ على الطبيعة المُتحالفة مع الحَجَل، فضلاً عن محاولاتهم إعادة ليبيا إلى الثمانينيات عبر إلهاء شعبها بهواية قديمة بدلاً من القتال”.

وقعت على الأرض ضحكاً
ضحكت دون أن أقع على الأرض
مؤلم
إبداع
تجاوزت الحدود
غبي
المذكور أعلاه
سيكون قسم التعليقات متاحاً خلال بضعة أيّام

مقالات ذات صلة