Skip to content

تهم فساد لمواطن تمكّن من شراء علبة سجائر آخر الشهر

وجهّت محكمة أمن الدولة العسكرية تهم فساد وتهرّب ضريبي لمواطن بعد التحقيق معه إثر مزاعم حول شرائه علبة سجائر أجنبي من نوع (مالبورو) في نهاية الشهر الماضي. ويواجه المواطن العادي* تهماً عدّة على خلفية وجود أكثر من دينار واحد معه في نهاية الشهر.

وأوضح زملاء المواطن لمراسلنا ما حدث في مكان العمل، فقد استغربوا من تصرفات زميلهم في آخر شهرين حيث قام عدة مرات بتوصية ساندويش وأحياناً ساندويشتين فلافل أثناء استراحة العمل. ومن جهة أخرى أفاد مواطنون أنهم قد سمعوا المتهم يصرخ قبل إعتقاله بلحظات “والله عالدين.. عالدين”. هذا وتمت إضافة تهم غسيل الأموال ومقاومة الاعتقال له.

ويعمل المواطن العادي كموظف واحد فقط من أصل ٦ مليون يعملون ليلاً نهاراً لمساعدة الحكومة على تسديد نفقات “برنامج الفساد المتكامل”٬ في حين يقوم مليون لاجئ سوري أيضاً بمساعدة الحكومة بطريقة غير مباشرة عن طريق استخدامهم في جمع التبرعات. وعلى نفس الصعيد، لكن من جهة اخرى، ترفض الحكومة إطلاق تسمية لاجئ على مئات الآلاف من المصريين الذين تصر على تسميتهم “عمال وافدين”، حيث تعتبرهم الحكومة مواطنين بالدرجة الأولى من ناحية دفع الضرائب، وعمال بالدرجة الثانية والثالثة ولاجئين بالدرجة الرابعة.

و يناقش البرلمان** الأسبوع القادم مشروع قانون  “من أين لك هذا الباكيت”  ذلك نتيجة إكتشاف ثغرة في نظام الجباية الخاص بالحكومة، و ستتم مناقشة القانون في المجلس بعد أن تتم مناقشة بعض الأمور المهمة كتغيير مواعيد الجلسات لتبدأ وتنتهي في تمام الساعة الثانية ما بعد الظهر وتخفيض صوت الميكروفون في موعد القيلولة٬ إلّا حين موعد نقاش تقاعدات مدى الحياة والجوازات الدبلوماسية.

 

*مواطن عادي: كائن معرّض للانقراض على الرّغم من انتشاره الواسع، يعمل ويتكاثر في الدول العربية ويواجه تهماً دائمة بتهديد أمن الدولة والتهرّب الضريبي. يعمل المواطن العادي كعبد في معظم الأحيان، أو يبحث عن فرصة للعمل كعبد، حيث يقوم بدعم الدولة ومساعدتها على تمويل السجون المليئة ببرامج الفساد المتكامل والخطة الخمسية لسجن المواطنين.

**البرلمان : سيرك عالمي مكوّن من مئة وخمسين فناناً تم اختيارهم من مختلف أنحاء المملكة لتشكيل أول عمل فني أردني جماعي بهذا التنوع. تشمل عروض السيرك قفزات في الهواء ومصارعة حرة وجلوس ووقوف. يمتاز السيرك الأردني المعروف بالبرلمان بمجموعة واسعة من المهارات التي تجسد مستقبل وحظوظ البلاد.

وقعت على الأرض ضحكاً
ضحكت دون أن أقع على الأرض
مؤلم
إبداع
تجاوزت الحدود
غبي
المذكور أعلاه

آخر المقالات

منوعات بصريّة

بيل كوسبي يطلب الحصول على الجنسية الأردنية للاستفادة من ٣٠٨

image_post

تقدم الكوميدي الأمريكي الشهير بيل كوسبي بطلب للحصول على الجنسية الأردنية، و ذلك بعد اتهامه باغتصاب حوالي عشرين امرأة في تاريخ حياته. وبحسب ما ورد عن محامي السيد كوسبي فإن الهدف من التقدم للحصول على الجنسية هو محاولة الاستفادة من المرونة الرسمية لقوانين المحاكم الأردنية في مثل هذه القضايا، حيث أن الإدانة “المستبعدة” بحسب المحامي لن تتطلب منه اكثر من أن يتزوجهن ليستر عليهن. وستتمكن بذلك أربع سيدات أمريكيات من نيل شرف الزواج من مغتصبهن وهو أمرّ لم يكن ليحصل في الولايات المتحدة طبعاً.

وبحسب تسريبات غير مؤكدة عن حوارات أروقة مجلس النواب، فإن تجنيس السيد كوسبي لو تحقق، قد يتسبب بدخول عشرين إمرأة جديدة الى المجتمع ومن النوع الذي لا يجلس بسهولة. وتوقفت التسريبات عند دخول النائب هند الفايز الى المجلس حيث وقف جميع السادة النواب بهدف تفريغ الكراسي للسيدة النائب، املاً في أن تجلس.

وفي تصريح آخر من قبل الحركة الوطنية الأردنية، قامت المعارضة بمطالبة الحكومة بالتحقق من جنسية أم السيد كوسبي، تجنبا لخطر أن تكون أم كوسبي أردنية أو زارت الأردن أو حتى سمعت بالأردن يوماً، و ذلك لما تعتبره الحركة تهديدا وجودياً  يمثله أبناء الأردنيات على الهوية الوطنية الأردنية. ويعيد هذا الأمر إلى الأذهان المؤامرة التي قامت بها السويد عندما دفعت بشبابها للزواج من أردنيات بهدف تجنيس ابناءهم بالجنسية الأردنية، لكسر الثابتة الوطنية الأردنية المعروفة، بأن الأردن ليست السويد.

ونفى محامي السيد كوسبي أي نية لدى موكله للتخلي عن الجنسية الأمريكية في المقابل، الأمر الذي استغربه البعض نظراً للقوانين الأردنية التي تسهّل للسيد كوزبي وغيره، فرص الاغتصاب ونهب المال العام والتهرب الضريبي، وهي أمور لم تتمكن الولايات المتحدة من قوننتها كالأردن.

 

إذا الشعب يوماً أراد الحياة

Image

Loading ... Loading ...

منوعات

إقرأ مقالًا عشوائيًا

البغدادي يقيم مأدبة غداء على لحوم ٣ خائنين في دولته

image_post

أقام الخليفة البغدادي مساء أمس مأدبة كبيرة وكريمة لكبار أعوانه وقادته احتفالاً بالسيطرة على أرا ض خاوية جديدة في الصحراء السورية. وقام الطهاة بتقديم مجموعة من الأطباق المتنوعة٬ منسف وكبسة وأوزي٬ باستخدام لحوم بشر طازجة تم ذبحها على شرف المدعوين. وقام كبير الطهاة بطهو كمية كبيرة من ال”فيش آند تشيبس” مراعاة للجالية البريطانية التي تملأ صفوف تنظيم الدولة.

وتبادل الحضور قصصاً وطرائفَ تخص الوجبات الثلاث خلال فترة استضافتهم في دولة الخلافة. وتجاذب المدعوون أطراف الحديث حيث اقتُرحت تحليلات مختلفة تحاول تفسير سبب ظهور الطائرات الأبابيل في هذا الزمان والمكان، والأسباب التي تقف وراء قيام الطائرات الأبابيل بقصف التنظيم بدلاً من الكفرة والرافضة والمرتدين.

وأم الخليفة صلاة العشاء بالحضور، حيث دعا المصلون خلفه لجميع قادة دولة الخلافة بالصحة والسلامة والصمود  وتمنوا أن ينعم اللّه على جنود الدولة جميعاً بالشهادة. ثم  انتبه البغدادي أن ذلك يعني انتهاء الدولة٬ فغيّر رأيه٬ ما دفع أحد جنوده المؤدلجين إلى تكفيره، كونه لا يريد الشهادة، ورفع عليه السيف٬إلا أن البغدادي عاجله بقطع رأسه ثم أمر بطبخه لعزيمة اليوم التالي.