السيسي الحد الأدنى للأجور

وعدَ فخامة الرئيس الدكر نور عينينا عبد الفتاح السيسي الشعب المصري برشَّ مزيدٍ من الجنيهات عليهم ونغنغتهم وإعادتهم إلى أيام العزِّ، حين كانت مطالبهم تقتصر على العيش والحرية والعدالة الاجتماعية، إن وافقوا على التعديلات الدستورية.

وقال عبد الفتاح إن وعده لا ينحصر فقط بالتعديلات الدستورية “لأنها ستمرُّ برضا الشعب أو بدونه، ولكن انصياعه يعطي مؤشراً على أنه تربَّى وفَهِم الدرس وعرف حجمه وطبيعة علاقته معي، وبذلك، يستحقُّ مكافأة على حسن تصرُّفه”.

ودعا عبد الفتاح المواطنين لاعتبار رفعه الحد الأدنى للأجور عربون محبة على نجاح التعديلات “وأي مكسب تُحصِّلونه لاحقاً رهنٌ بسلوككم الجيد؛ هناك الكثير من المفاجآت والهدايا بانتظاركم، ومن الممكن أن تصبح الخمسمئة جنيه ألفاً أو ألفاً وخمسمئة إن تعاونتم معي لإلغاء الدستور عام ٢٠٣٤“.
وأكَّد عبد الفتاح على ضرورة تمرير الشعب للتعديلات دون أخذ وعطاء ومعارضة وشوشرة “لأن من شأن ذلك التشكيك بشرعيَّتي وتشويه صورتي كزعيم ديمقراطي عادل، وحينها، سأكون مضطراً  للاستعانة بالجيش، وإلغاء قراري هذا، بل وتخفيض الحد الأدنى للأجور”

وقعت على الأرض ضحكاً
ضحكت دون أن أقع على الأرض
مؤلم
إبداع
تجاوزت الحدود
غبي
المذكور أعلاه
سيكون قسم التعليقات متاحاً خلال بضعة أيّام

مقالات ذات صلة