السيسي الدستور المصري

قال فخامة الرئيس الدَّكر عبد الفتَّاح السّيسي إنَّ التعديلات الدستورية التي دُعي المواطنون للمشاركة في الموافقة عليها ستكون الأخيرة من نوعها، مؤكِّداً أنَّه لن يسمح لمجموعة من الأوراق أن تزعج المواطن المصري وتقلق راحته بعد الآن.

وأبدى عبد الفتاح تفهُّمه لانزعاج مواطنين من إجراء التعديلات وإطلاقهم حملات تدعو إلى رفضها “لقد صوَّتتم مرَّتين خلال فترة قصيرة، ولا يُعقل أن أُكبِّدكم عناء التصويت في كلِّ مرة أحتاج فيها صلاحية إضافية أو تمديداً لفترة حكمي، خاصة وأن لديكم العديد من الأولويات مثل تلقيط رزقكم وتدارك الغلاء وانقطاعات المواد التموينية والأدوية والوقود”.

ودعا عبد الفتاح الشعب إلى إكمال معروفه حتى يمتلك تفويضاً مطلقاً “استكمالاً للتفويض الذي منحتموني إياه عام ٢٠١٣، وحينها، سأثبت لكم أنني جدير بثقتكم وأستطيع الاعتماد على نفسي فقط باتخاذ القرارات”.

كما شكر عبد الفتاح الشعب على سعة صدره وموافقته على التعديلات “فالدساتير بشكلٍ عام أفكارٌ أكل عليها الزمان وشرب؛ نحن نعيش عصر السرعة، ولا داعي للمعاناة من وجود دستور وكأننا لا نزال في القرن التاسع عشر”.

وأضاف “سأعيد لكم الحقبة الذهبية لمصر، حيث لم يكن هناك دساتير ولا إخوان ولا أحزاب ولا ناشطون ولا معارضون، بل فرعون واحد عظيم كُلِّي القدرة”.

وقعت على الأرض ضحكاً
ضحكت دون أن أقع على الأرض
مؤلم
إبداع
تجاوزت الحدود
غبي
المذكور أعلاه
سيكون قسم التعليقات متاحاً خلال بضعة أيّام

مقالات ذات صلة