Skip to content

السيسي يفتتح مسجداً وكاتدرائية بمساحاتٍ تؤمِّن معيشة آلاف المواطنين بالتسوُّل أمامها

افتتح فخامة الرئيس الدكر نور عينينا البِرنس عبد الفتاح السيسي أكبر مسجدٍ وكتدرائية في مصر داخل العاصمة الإداريَّة الجديدة، بمساحاتٍ خارجيَّة وأدراجٍ وأماكن اصطفاف سيارات وباحات خلفية تكفي لاستيعاب آلاف المواطنين الذين يمتهنون التسوُّل أمام دور العبادة.

وأكد عبد الفتاح أنَّ الكنيسة والمسجد اللذيْن كلَّفا ٤٠٠ مليون جنيه يُعدَّان أفضل استثمار شهدته مصر بعد قناة السويس الثانية “فالفائدة التي ستعود على الاقتصاد أكبر بكثير من أموال بنائهما التي سندفعها مرَّة واحدة، إذ ستبقى تلك الصروح منارة للأجيال القادمة تتسوَّل أمامها، فضلاً عن إمكانية اتخاذ أقبيتها وحماماتها مأوى للمشرَّدين. إنه مشروع ذو قيمة اقتصادية طويلة الأمد تفوق بناء المصانع والمعامل وشبكات الصرف الصحي والمساكن بكثير”.

وأضاف “الفائدة الكبرى منهما أنهما سيُمكناننا من جمع عدد كبير جدَّاً من المُصلين في مكانٍ واحد، لتكثيف الدعوات إلى الله بأن يفُك أزمات مصر ويُنمي اقتصادها ويرزقها على قدر نيتها”.

واعتبر عبد الفتاح افتتاح المسجد بجانب الكنيسة تجسيداً لأواصر المحبة والأخوة وقيم التعايُش بين المسلمين والمسيحيين “ما أجمله من مشهد حين نرى المسيحي يتسوَّل أمام المسجد يوم الجمعة، فيما يتسوَّل أخوه المُسلم أمام الكنيسة في قُدَّاس الأحد، مُحققين بذلك الوحدة الوطنية المنشودة”.

وقعت على الأرض ضحكاً
ضحكت دون أن أقع على الأرض
مؤلم
إبداع
تجاوزت الحدود
غبي
المذكور أعلاه

آخر المقالات

منوعات بصريّة

السعودية تهدِّد نتفليكس بحجبها إن لم تبث برنامجاً يسخر من قطر

image_post

أكدت السلطات السعودية أن سحب نتفليكس الحلقة التي سخرت من ولي العهد ليس كافياً، وأن قرار حجب موقعها لا يزال قائماً، إلا إذا بثت برنامجاً كاملاً من عدة أجزاء وحلقات طويلة يسخر من قطر.

وقال الناطق باسم الحكومة السعودية إنه يفترض أن يتطرق البرنامج لنظام القمع القطري ويتغنى بحرية التعبير التي تتمتع بها السعودية، ومناقب ولي العهد مقارنة بتميم وحمد وموزة، والدور القطري في تحريض خاشقجي وتحويله إلى عميل غرَّر بنا لنستدرجه ونقتله ونقطِّعه”.

وحذَّر الناطق باسم الحكومة السعودية نتفليكس من عدم أخذ مطالبها على محمل الجد “لأن العقوبات الاقتصادية، إن أُقرت، لن تقتصر على حجب الموقع، بل سنمنع عن موظفيها تأشيرات الحج والعمرة أو السياحة في مشروع نيومي عندما يكتمل، وسنهدد شركات صناعة الأفلام بحرمانهم من استخدام استديوهاتنا ومدننا الإنتاجية حين نقيمها إن لم ينهوا تعاقداتهم ويمتنعوا عن بيع أفلامهم ومسلسلاتهم لها”.

وأضاف “لن يقتصر الأمر على السعودية فحسب، إذ ستنضم إلينا الإمارات والبحرين ومصر وموريتانيا واليمن وجزر المالديف وحكومة طبرق الليبية، كما سنجبر الأردن وجيبوتي والسنغال أن يُخفِّضوا عدد المشتركين”.

إذا الشعب يوماً أراد الحياة

Image

Loading ... Loading ...

منوعات

إقرأ مقالًا عشوائيًا

شاب يُدرك أن الوقت قد سرقه وأن العام ٢٠١٥ قد انقضى

image_post

تفاجأ الشاب مصطفى الشراتيح ليلة البارحة في نهاية العد التنازلي لانتهاء هذا العام وحلول العام الجديد وقفْزِ الجميع فرحا، أنهم يحتفلون بعام يختلف عن ذاك الذي يحتفل بقدومه، وأدرك عند تأكِّده من هاتفه وملاحظته ارتداء أصدقائه نظاراتٍ على شكل 2019! أنَّ الوقت قد باغته، فلم تنتهي ٢٠١٤ فحسب، بل ٢٠١٥ و٢٠١٦ و٢٠١٧ وحتى ٢٠١٨.

وأكَّد مصطفى أنَّه لم يلحظ أبدا مرور كلَّ هذه السنوات “فلا زلت في وظيفتي ذاتها بلا أي ترقية أو زيادة سنوية تشير إلى انقضاء الوقت، أواسي نفسي بأنَّي خريج مستجدُّ لم أثبت قدراتي بعد، وأنتظر حبيبتي سناء لتعود لي بعد شعورها بالندم على تركي بحجة أنني كسول بلا هدف أو طموح”.

وأضاف “الآن فهمت كيف أنجبت جارتنا كلَّ هؤلاء الأطفال خلال عدَّة أشهر، وسبب عدم انبهار أحدٍ بامتلاكي هاتف آيفون فايف إس”.

وشدد مصطفى على أنَّه سيعوض كل ما فاته غدا “سأشترك في نادي كمال أجسام، وأتعلم عزف الساكسفون وأستفيد من قسيمة الخصم التي ربحتها عند طبيب الأسنان منذ ٢٠١٣ لأحصل على ابتسامة هوليوود، ثم أدّخر لأتزوج وأشتري بيتاً وسيارة وأستقر”.

يذكر أنَّ مصطفى لم يتذكَّر أي شيءٍ صباح اليوم، وسيمضي هذا العام كالأعوام السابقة، بدءا من شعوره بالصداع والغثيان والعطش الشديد فور استيقاظه.