الفرقاء اللبنانيُّون

أكَّد الفرقاء اللبنانيُّون إجماعهم التام على عدم تشكيل الحكومة خلال الفترة المقبلة، نكايةً بالمطرب راغب علامة وعقاباً له على أغنيته الجديدة “طار البلد”.

وذكر الفرقاء في بيان مشترك أنَّهم توصَّلوا لاتفاق مُرضٍ لجميع الأطراف، وكانوا على وشك الإعلان عنه “ولكننا آثرنا الانتظار قليلاً لتشويق الجماهير، أما الآن، فليفرح راغب بأغنيته السخيفة هذه. لن نشكِّل الحكومة، وليخبط رأسه بالحائط هو ومستمعوه الأعزاء”.

وأضاف “بعد ذلك، سنمدِّد لمجلس النواب الحالي بعد انتهاء ولايته، وحين تنتهي الفترة الرئاسية سنصحِّح خطأنا ولن نختار رئيساً كما فعلنا آخر مرة، كما سنحرم المواطنين من الخدمات الأساسية وفرص العمل ونخفِّض قيمة الليرة إلى أن يفقدوا أمل العيش بكرامة ويهاجروا، وقد نختلف فيما بيننا ونشعل حرباً أهلية تقسِّم الشعب وتسفح دمه في الشوارع”.

وشدَّد البيان على ضرورة محاسبة راغب وتطيير رأسه بتهمة نشر الأخبار الكاذبة وتحريض الناس وزعزعة ثقتهم بقياداتهم “لأنَّ بلداً ديمقراطياً يسير بموجب اتفاق الطائف وترعاه السعودية وإيران والولايات المتحدة وسوريا وفرنسا لا يمكن أن يطير، حتى لو تفتَّت إلى مئة جمهورية”.

وأشار البيان إلى أنه ورغم فداحة الخطأ الذي أقدم عليه راغب، ولكن الفرقاء، بقلوبهم الكبيرة، على استعداد لمسامحته إن اعتذر منهم بأغنية تعدِّد مزاياهم ومواقفهم الوطنية وأفضالهم على لبنان”.

وقعت على الأرض ضحكاً
ضحكت دون أن أقع على الأرض
مؤلم
إبداع
تجاوزت الحدود
غبي
المذكور أعلاه
سيكون قسم التعليقات متاحاً خلال بضعة أيّام

مقالات ذات صلة