فوضى عارمة في مبنى حكومي بعد العثور على موظفة مبتسمة | شبكة الحدود Skip to content

فوضى عارمة في مبنى حكومي بعد العثور على موظفة مبتسمة

Share on facebook
Share on twitter
Share on whatsapp
Share on email

أفادت مراسلة الحدود، ناديا جملون، بنشوب فوضى كبيرة وتدفق للمراجعين والمواطنين إلى محيط إحدى المؤسسات الحكومية، بعدما عثر مواطنون على موظفة حكومية مبتسمة.

وكانت ابتسامةٌ سريعةٌ قد ارتسمت على وجه الموظفة (م. ن.) أثناء قيامها بتحضير الملوخية، حيث نظرت للساعة وعلمت بانتهاء الدوام، الأمر الذي تسبب بتسلّلِ ابتسامةٍ لم تتمكن الموظفة من محوها في الوقت المناسب. وتسبّب انتشار الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي، بحدوث بلبلة في المؤسّسة، نظراً لخروج هذه الظّاهرة عن أعراف وتقاليد مجتمعنا.

وتعليقًا على الحادثة، أكّد مدير المؤسّسة أن الإدارة ستتخذ الإجراءات المناسبة بحق الموظفة، والتي تصرّفت بما لا يمثّل المؤسّسة ولا الدولة، ويضيف “قرّرنا أن نتعامل بحزم مع هكذا تجاوزات كي لا تنتشر هذه الظاهرة في مجتمعنا المحافظ بطبعه”.

يذكر أن مجتمعاتنا تُعرف بانتشار الوعي فيما يتعلّق بمخاطر الابتسام والضحك، باستثناء الضحك في العِبّ وعلى اللّحى، أو على الأجانب، كما أن الدوائر الرسميّة تمنع الابتسام والضّحك، لما فيه من ضررٍ على هيبة الدولة.

 

وقعت على الأرض ضحكاً
ضحكت دون أن أقع على الأرض
مؤلم
إبداع
تجاوزت الحدود
غبي
المذكور أعلاه

استخدام شعار رابعة كرمز موحد للتعبير عن توقف الزمن

image_post

مراسلنا أحمد أبو حمد: قررت هيئة الفيزياء العالمية استخدام شعار رابعة على مستوى عالمي وموحد كرمز للتعبير عن توقف الزمن في فترة معينة.

وبحسب التقرير الصادر، فإن العلماء رصدوا موجات غير واضحة ولا مفهومة أثناء بحثهم في محيط الثقوب السوداء، حيث اعتقدوا في البداية أن هذه الموجات المشوشة من بث التلفزيون الأردني. إلا أن انتشار الشعار على مستوى كبير بعد عزل الرئيس المصري محمد مرسي كشف اللغز لعلماء الفيزياء المختصين بالزمن، حيث تبين أن شعار رابعة قادر على إيقاف الزمن تماماً، ولو على صعيد نفسيّ بحت.

وكشف التقرير عن أن شعار الاخوان المشهور ساعد الجماعة على المحافظة على إبقائها في لحظة زمنية محددة دون مرور الزمن عليها، وهي اللحظة الزمنية قبيل 30 يونيو. وعلى الرغم من التقدم الاقليمي والمحلي بتنصيب السيسي رئيساً لمصر، ودخول العراق وسوريا مرحلة الوحدة بجهود داعش، إلا أن الجماعة استطاعت الانتقال عبر الزمن والمكوث في اللحظة الزمنية إياها.

وأوضح قيادي بارز في الجماعة لم يرغب بالكشف عن اسمه، أن أبناء الجماعة وعن طريق تكنولوجيا تركية استطاعوا تحويل الشعار الى بوابة زمنية تعيدهم الى فترة اعتصامي رابعة والنهضة بكامل نوستالجيتها، عبر نفق زمني معلق على جدرانه صور الرئيس التركي اردوغان. ويسعى أعضاء الجماعة الى استخدام هذه التكنولوجيا لإخراج مرسي من السجن عبر نفق زمني رئاسي خاص يصل الى غزة.

إذا الشعب يوماً أراد الحياة

Image

Loading ... Loading ...

منوعات

إقرأ مقالًا عشوائيًا

علماء يتمكنون من تحديد مركز الكون في غرفة فتاة مراهقة

image_post

مراسلنا خليل خوري – اكتشفت دراسة أعدّها المعهد الوطني للدراسات الفيزيائية، أن الكون له مركز فعلاً وأن هذا المركز متواجد في غرفة نوم فتاة أردنية مراهقة. وكشفت الدراسة أن الفتاة (ة. ى.) لا تتأخر عن مواعيدها في الحقيقة كما كان أصدقاؤها يعتقدون، بل أن الزمن نفسه يتغير تبعاً لها. واستنتج العلماء موقع مركز الكون نظراً لأن جميع مواعيد اللقاءات والاجتماعات تتغير تبعاً للفتاة، الأمر الذي يؤكد أنها مركز الكون.

وفي تقرير أعدته لنا مراسلتنا فريال زبيبة، تأكدت حالات عديدة من عدم غناء أو زقزقة أنواع معينة من الطيور صباحاً لدى تأخر الفتاة في الاستيقاظ، خاصة أيام العطل الرسمية والأعياد، الأمر الذي دفع ببعض الشعراء للتغزل بأصوات حيوانات أخرى مثل الفقمة وفرس النهر والسلحفاة.  هذا وقد أعرب كثيرٌ من المواطنين عن فرحتهم بعدم سماع بعض البرامج الإذاعية صباحاً التي قد تعكر المزاج طيلة اليوم. ولاحظ العلماء أن الزمن يتأثر أيضاً بتغير موعد نوم الفتاة في الليلة التي سبقت، حيث يبدأ دوام البنوك في تمام الساعة الواحدة ظهراً في حالة السهر الطويل، وفي السادسة صباحاً في حالة الأرق.

وصرح الدكتورعبد الله النسور -رئيس الوزراء الأردني-  فجر اليوم أنه هو الوحيد المسؤول عن التلاعب بالزمن في الأردن ولن يتهاون مع من يتدخل بنمط معيشة الشعب الأردني غيره. وكان النسور قد أكّد على ما سبق عبر فيديو على قناة اليوتيوب الخاصة به وهو يرتدي الملابس المنزلية بعد أن استيقظ العالم المتمحور حول الفتاة، نظراً لمكالمة من حبيبها الساعة الثالثة والنصف صباحاً.