علماء ألمان يتمكنون من تحديد جين الشرف | شبكة الحدود Skip to content

علماء ألمان يتمكنون من تحديد جين الشرف

Share on facebook
Share on twitter
Share on whatsapp
Share on email

تمكن علماء ألمان من تحديد الجين  المسؤول عن الاحساس المفرط بالشرف و المعروف بالإصطلاح العلمي الألماني بـ bloße-Dummheit. وتم تحديد الموقع الدقيق للجين في سلسلة الـ DNA البشرية، حيث يرتبط بشكل مباشر بالجين المسؤول عن الجين المسؤول عن الذكاء بالإضافة إلى حجم العضو الذكري.

وتمكن العلماء من عزل جين الشرف من خلايا تابعة لحيوان الخنزير. وفي حال تم تنفيذ العزل هذا على المزيد من الخنازير، فإنه من المتوقع أن يتم تطوير لحم خنزير لا يؤثر بتاتاً على الشعور بالشرف، مما قد يزيد شعبيته في المنطقة.

وأكد المشرف على الدراسة، الدكتور مايكل بلانكخ، أنه قد تم بنجاح تحديد هذا الجين و الخروج بالأسباب التطورية التي أدت إلى نشوئه، و في ما يلي -مترجم من الألمانية للعربية- الخلاصة العلمية لنتائج البحث:

“…لقد كان معتقدا بأن الجين المسؤول عن الاحساس الزائد بالشرف والذي يودي بحياة ما يقارب 30 فتاة سنوياً في الأردن صعب الإيجاد لأن هذا الجين هو طفرة ذكرية، ولكن تم بحمد الله العثور عليه وسنعمل في الفترة القادمة على محاولة إزالته من خلال تكنولوجيا النانو والهندسة الجينية. لكننا نواجه مشكلة أساسية وهي في إقناع حامل هذا الجين بإزالته، إذ أن 100% من حاملي هذا الجين يصاحب حالتهم نوع من النرجسية  واعتقاد راسخ بأن هذا الجين “إيجابي” وأساسي لحياتهم اليومية بالإضافة لحالة الفراغ التي ستتولد في حالة عدم وجود أي شرف لحمايته، لكننا سنجد الحل كما فعلنا دائما بإذن الله!”

وقعت على الأرض ضحكاً
ضحكت دون أن أقع على الأرض
مؤلم
إبداع
تجاوزت الحدود
غبي
المذكور أعلاه

إذا الشعب يوماً أراد الحياة

Image

Loading ... Loading ...

منوعات

إقرأ مقالًا عشوائيًا

امتحان الثانوية العامة الأردني في اللغة الانجليزية يحصل على علامة ٦٥%

image_post

حصل امتحان اللغة الإنجليزية في امتحانات الثانوية العامة في الأردن على علامة ٦٥%، وذلك عندما قام المصحح بتصحيح الامتحان نفسه والأسئلة الموجودة فيه إضافة إلى إجابات الطلاب.  وتبين أن بعض الطلاب حصلوا على علامات متدنية نظراً لكون إجاباتهم الخاطئة مختلفة عن الإجابات الخاطئة النموذجية التي حددتها الوزارة.

وفاقت صعوبة الأسئلة لهذا العام أسئلة العام الماضي، وذلك نظراً لاعتماد الإجابات النموذجية هذه السنة على أخطاء أكثر تعقيداً من امتحانات السنوات السابقة. ويعتمد الطلاب عادةً في دراستهم على أسئلة السنوات السابقة بدلاً من قراءة الكتب الإنجليزية التي نادراً ما تواكب المتغيرات التي تطرأ على اللغة الإنجليزية في وزارة التربية والتعليم.

وأدى عدم تماشي اللغة الإنجليزية الإنجليزية مع اللغة الإنجليزية في وزارة التربية والتعليم إلى تغيير عدد من النظريات العلمية نظراً لسوء ترجمة الكتب من اللغة الانجليزية. وهو الأمر الذي قد يؤدي إلى اختلاف تفاصيل نظريات النشأة والتطور والفيزياء الكمية في الأردن عنها في باقي  أنحاء العالم.