دعا الرئيس التُركيّ الخليفة العلماني الأول بديع الزمان وقاهر الغلمان رجب طيّب إردوغان، دعا مواطنيه إلى الاسترخاء والتمدُّد ووضع أيديهم وأرجلهم في مياه باردة وعدم القلق من تدهور الليرة التركية أمام الدولار، إثر الدعم الذي قدمه تميم لاقتصاد تركيا بخمسة عشر مليار دولار.

وقال رجب في خطاب حاشد أمام الجماهير “طزّ طزّين ثلاثة بترامب وأمريكا واقتصاديّيها ولوبيّاتها وجماركها وضرائبها وفولاذها وألمنيومها وعقوباتها وحجزها على أموالنا، إذا كان لديهم الدولار، فنحن لدينا تميم، ومن ينصره تميم فلا غالب له”.

وأضاف “تمكرون وعند تميم مكركم، لن نرضخ لابتزازكم، ولن تأخذوا قِسَّكم قبل أن تعطونا فتح الله غولن، ولن تُغرينا بضائعكم الإلكترونية، أما متاعكم فزائل، واستثمارات تميم وودائعه وضماناته والتبادل التجاري معه خيرٌ وأبقى”.

وأكّد رجب لمواطنيه أن تميماً لن يُغيِّر ما بهم حتى يُغيِّروا ما بأنفسهم “وستخرجوا بإذنه من هذه الأزمة أقوى من قبل، ولكن عليكم أن تضاعفوا شكركم له في الصحف والفضائيَّات واللافتات الإعلانيَّة ووسائل التواصل الاجتماعي، وإن شكرتموه ليزيدنَّكم، وعلى ملياراته فتوكَّلوا وإليه أنيبوا وباستثماراته ستنعمون”.

مقالات ذات صلة