اطمأنَّ الشاب عمر زمّير لصحة كافَّة المعلومات الواردة في مقالٍ علميٍّ قرأه على موقع فيسبوك، نظراً لأنَّه منشورٌ في صفحة أجنبيَّة وباللغة الإنجليزيَّة، وهو ما يجعله مصدراً موثقاً بالتأكيد.

وأشار عمر إلى إنَّه شكَّك بادئ الأمر في محتوى المقال الذي يتحدِّث عن حقيقة أنَّ الأرض مسطّحة وأنَّ كل ما ذكرته ناسا وباقي وكالات الفضاء كذب في كذب “لكنّني تذكَّرتُ أنَّ المقال مكتوبٌ باللغة الإنجليزيَّة، وهو ما دفعني لإعادة النَّظر بمعتقداتي، فهؤلاء الأجانب يفهمون ما يقولون وهم أهل العلم والحضارة، وهو ما يثبت قطعاً صحَّة هذه المعلومات وخلوِّها من الأخطاء”.

وأوضح عُمر أنَّه دائماً ما يقرأ المقالات باللغات الأجنبيَّة نظراً للراحة التي توفِّرها “لا أحتاج للتحقق من المصادر الإنجليزية وتدقيق المعلومات التي كتبها وصاغها أحفاد آينشتاين وغاليليو ونيوتن كما أفعل مع المقالات العربيَّة، كما أنَّها تريحني من عناء ترجمتها عند نقل الاقتباسات منها ونشرها على صفحتي في الفيسبوك لأثبت للناس ثقافتي الواسعة”.

وأكّد عمر أنَّه لا يواجه أيَّة مشاكل مع المقالات التي تناقض بعضها طالما أنَّها مكتوبة بالإنجليزيَّة “أركِّب الأفكار المطروحة في الموضوع الأول على أفكار الموضوع الثاني وأوفّق بينهما، وأتبناهما معاً”.

مقالات ذات صلة