خمسة إنجازات للسيسي لا تراها لأنك أعمى بصر وبصيرة أو معارض لعنة الله عليك يا قذر يا حقير اسحلوه للسجن

نسيم الزطّات – خبير الحدود لشؤون العمى  

نعم، خمسة وخميسة في وجه الحُسّاد الذين يقلّلون من قيمة السيسي ويدّعون أنّ فترة رئاسته بلا إنجازات، الرئيس الذي يُعتبر بحدّ ذاته إنجازاً عظيماً بعد ثورة مارقة هدّدت بتحويل مصر إلى دولة ديمقراطيّة ضعيفة وفاشلة تُعطي الرويبضات الحقّ بفعل وقول ما يشاؤون، بل وتحديد الرئيس الذي يرغبون به وكأنّ البلاد سائبة على حل شعرها، ليعيدها إلى عصر أمجاد الفراعنة أمثال حتشبسوت وتوت عنخ آمون وعبد الناصر والسادات وحسني مبارك.

لكنّ الإنسان بطبعه ناكر للجميل مُتكبّر على النعمة، فكيف الحال به إن كان مثلك ثملاً بالعمالة متشبّعاً بالخيانة لا يرى شمس السيسي تلمع في كبد سماء مصر؟ إنّ مجرّد سؤالك عما فعله وقدّمه دلالة على أنك لست أعمى بصر فحسب، بل أعمى بصيرة وفاقد لحاسّة التذوّق والشم واللمس وعديم الإدراك لعنة الله عليك أيها الحقير القذر، إن مكانك السجن، فأنت لا تستحقّ أن تبقى حُرّاً طليقاً تستهلك الأكسجين والهواء العليل وتُمتّع ناظريْك برؤية الطبيعة الخلابة لصورِ رئيسنا العظيم.

ولكننا سنقدم لك خمسة من إنجازاته، ولن نزيد أكثر من ذلك، فأنت لن تتمكّن من القراءة بعد القبض عليك خلال الدقائق المقبلة:

١. أنّك ما تزال حيّاً حتى هذه اللحظة: بل وتستخدم الإنترنت الذي وفّره لك السيسي وتسيء استخدامه لتتصفّح المواقع الساخرة التي تنال من رئيسك تاج رأسك، أولا يدلّ ذلك على حلمه وعظيم صبره على عياله المواطنين؟.

٢. إسأل عمرو أديب وأحمد موسى عنه: وسيجلِبان لك قائمةً طويلةً فيها كُلّ إنجازاته المرئيّة وغير المرئيّة، والتي بالطبع، لا تعرف عنها مسبقاً لأنك متآمر عديم الوطنية لم تُكرّس وقتك لمتابعة الإعلام الوطني الشريف.

٣. الجاذبيّة الأرضيّة: يتلخّص التعريف العلمي للجاذبيّة الأرضيّة بأنها انجذاب الأجسام لمركز الأرض، ومن المعروف أن السيسي هو مركز مصر ولُبّها وقلبها النابض، وهو سرّ انجذاب قلوب وعقول سُكان مصر وحُكام الخليج والعالم بأسره إليها. لكن، لكونك قُطباً مُعارضاً سالباً فإنّك تتنافر معه على عكس بقيّة المواطنين الصالحين.

٤. التعليم: إن كنت سطحيّاً وساذجاً ستقول إن التعليم مُتهالك في مصر، بدلالة الحالة الرثة للمدارس والجامعات، لكن المقصود هُنا ليست تلك الأمور التافهة، بل كم السيسي مُعلّمٌ عظيم؛ علّم الجميع كيف يكون الرئيس قويّا جباراً، بعدما علّم على كُل من تحدّاه وعارضه أمثال سامي عنان وخالد علي.

٥. الاستمرار بالحكم دون أي إنجازات واضحة: كما ذكرنا سابقاً، تتميز إنجازات السيسي بسرمديّتها وعدم وضوحها، على عكس ما يقدمه الحُكام الآخرون حول العالم. ومع أنّك أنت وأمثالك بذكائكم الضئيل لا تعترفون بهذا النوع العظيم غير المألوف منها، فقد تمكّن بعبقريّته من إغلاق أفواهكم، فلم تعودوا تتجرّأون على الاعتراض على استمراره فوق سدّة الحكم.

مقالات ذات صلة