قرر مدير عام شركة الأفق العالمية، السيد رضا نواشف، التكفير عن ذنوبه والعمل لآخرته وعتق رقبة مدخل البيانات في الشركة، العبد نعمان فتَّاحة، وتسريحه من عمله ومنحه الحريَّة الكاملة لإيجاد مالكٍ آخر أو الجلوس في بيته معززاً مكرَّماً، مستعبداً هو زوجته إن أراد.

ويقول السيد رضا إنَّ عتقه نعمان جاء تتويجاً لحسن معاملته له وتلطّفه معه “لم أجلده سوى مرَّة واحدة بالأسبوع عندما كان يحاول التهرب من العمل بالذهاب إلى الحمام، وسمحت له بمغادرة المكتب ساعة كاملة في الشهر ليزور أهله ويطمئنَّ على أحوالهم، كما منحته مالاً وفيراً يكفي لحصوله على وجبة طعامٍ كاملة كل بضعة أيّام”.

ويضيف “لقد كانت ردّة فعل هذا العبد اتجاه قراري صادمة بالفعل، فقد بكى قليلاً ثم قبل القرار وخرج من المبنى دون أن يحاول تقبيل يدي وقدمي لأبقيه في وظيفته. من سيوافق على توظيفه في هذه الظروف الاقتصادية الصعبة وارتفاع معدلات البطالة وهو لا يملك مؤهّلاً سوى بكالوريوس بتقدير ممتاز من أحد معاهد العبيد في البلاد وخبرة ست سنوات قبل عمله عندي في وظيفته الحالية؟”.

من جهته، أكّد نعمان أنَّه سيستغل حريته ليأخذ تمويلاً يمكّنه من تأسيس مشروع صغير يساعده على ألّا يكون عبداً، ويمكنه من استعباد الآخرين “سأقوم بشراء بعض من خريجي الجامعات المستجدّين لنعمل معاً كعائلة واحدة على تنمية شركتي مقابل الكثير من الدعم المعنوي والاستفادة من خبراتي بدلاً من الأموال، على أن نكبر سويةً ونحقِّق النجاح تلو الآخر، وأعيِّنهم مدراء على العبيد الآخرين إن نجحوا بالترقي في الشركة”.

مقالات ذات صلة