قدمت دولة إمارة مشيخة قطر لائحة مطالبها للدول المقاطعة، وأمهلتها عشرة أيام لتنفيذها، لقاء قبولها إنهاءهم الأزمة وفكّهم الحصار عنها.

ووفقاً لمراسلنا لشؤون المراهقة السياسية، سائد نفير، فإن المطالب القطرية تلخّصت بوقف التحريض ضد قطر، وإغلاق مجموعة الإم بي سي، وعلى رأسها العربية، والتلفزيون الإماراتي والبحريني والمصري،  ووقف دعم وتمويل الجهات الإرهابية التي لا تدعمها الدوحة، وعدم التدخّل في السيادة القطرية خارج أراضيها، وطبعاً، مغادرة السيسي وإعادة الإخوان لحكم مصر.

من جانبه، أكد مصدر قطري مسؤول إن دول الحصار أعطتهم مطالبها “رموا الكرة بملعبنا، فأخذنا الكرة وفزرناها وقلنا يا لعّيب يا خرّيب، وأكّدنا أن الملعب لنا وكأس العالم لنا، وموتوا جميعاً بغيظكم”.

كما أشار المصدر إلى أن بلاده لا تزال تعطي الدبلوماسية الأولوية في حل النزاع “نأمل ألا يتأخّر أشقاؤنا بالرد على مطالبنا والموافقة عليها، لأنها لا تحتمل المساومة والتفاوض. ونحب أن نذكر أننا لا نود اللجوء للحل العسكري وتحريك أيٍّ من قواتنا الأمريكية أو التركية”.

 

مقالات ذات صلة