وزارة الأوقاف تدعو المواطنين لإخراج الزكاة للغارمين وابن السبيل وخزينة الدولة

k

دعت وزارة الأوقاف صباح اليوم المواطنين لإخراج ما تيسَّر من زكاة أموالهم وصدقاتهم للفقراء والمحتاجين والغارمين وأبناء السبيل وخزينة الدولة، دعماً ومساعدةً لهم على فك محنتهم والخلاص من أزماتهم.

وفي بيانٍ رسميٍّ بُث عبر مكبرات المساجد، قال وزير الأوقاف إنَّ ذِكر خزينة الدولة مع القائمة يتوافق بشكل تام مع الشروط الواجب توافرها في المتصدَّق عليه “فعجز موازنتها يؤكِّد فقرها، وديونها تعني أنَّها من الغارمين، كما أنَّ حمل العديد من كبارها لجوازات سفرٍ أخرى يعني أنَّهم بالفعل أبناء سبيلٍ في بلادنا”.

 

كما أكَّد الوزير على أنَّ دعوته لم تأت للتضييق على المواطنين “لقد اكتفينا بدعوتهم فقط لأننا لسنا طغاة. لو أردنا التضييق عليهم لأصدرنا فتوى تجعلها فرض عين، وهو أمر، لمؤسسة بهيبتنا وموثوقيتنا، في غاية السهولة”.

 

وختم الوزير بيانه بالدّعاء لكل من سيتصدَّق للحكومة فقط، بالتوفيق في الدنيا والآخر، وأن يحفظ الله له شبابه ويخلّيه لأهله، وأن يزوجه لابنة حلال، مؤكِّداً إنَّه لن يلعن من لا يتصدّق للحكومة بالعلن أمام الناس، بل سيبقيها في سرّه فقط.