poll

حمار إنت؟ حمار؟

اظهر استطلاع محكم وعلمي وشامل قامت باجرائه شبكة الحدود الأسبوع الماضي أن قرابة الثلاثين بالمئة من القراء المشاركين بالاستطلاع يلومون بعضهم البعض على الاقتتال الحاصل بالمنطقة. وعلق خبير من شبكة رفضت الكشف عن اسمها أو اسم خبيرها حفاظا على سلامتها وسلامته “خلي الـ ٣٠% يدبحوا بعض، بيستاهلوا”.

اما الـ٧٠% المتبقية من الأصوات فلامت لسبب أو لآخر كاتب ذلك الاستفتاء ونعتته بالحمار. يعزوا بعض المراقبين ذلك الى أن بعض الخبراء اكتشفوا أن الحمير تمتاز بقدرة متطورة على معرفة ديانة وطائفة الآخر عن طريق معرفة إسم العائلة فقط، وهو الأمر الذي يؤدي غالباً إلى حروب أهلية عنيفة كتلك التي تجري في سورية والعراق والبحرين وأحداث مصر والتي يبدو انها ستمتد إلى لبنان التعايش والتسامح قريباً.

يذكر أن السعودية من الدول القليلة التي لا تشهد أحداثاً طائفية، و يرى مراقبون أن السبب هو اعتماد المملكة على سياسة قتل الآخر بدلاً من الإقتتال معه.

مقالات ذات صلة