شاب يعود إلى منزله لليوم الرابع على التوالي ليجد أن الجلي لم يجلي نفسه

jali2

عادَ الشاب الأعزب فوزي دبازيت إلى منزله مساء ليفاجأ، مرّة أخرى، بأن الجلي لم يجلِ نفسه بنفسه لليوم الرابع على التوالي، وهو ما اعتبره تقاعساً في أداء واجباته وقذارة لا تغتفر.

ويقول فوزي إنه ترك الأطباق والطناجر والملاعق والأكواب مع الليفة وسائل الجلي لثلاثة أيام متواصلة “وتعمّدت أن أضعهم في المجلى قرب الصنبور أملاً بأن يستحوا من أنفسهم، لكنهم لم يتكلفوا عناء القيام بالخطوة الأخيرة”.

ويشير الشاب إلى أنه لن يقبل باستمرار هذه المهزلة وسيتخذ خطوات صارمة لضبط الأمور”أغرقتهم بالماء كإجراء تصعيدي، وسأمهلهم حتى صباح الغد، وإذا لم يؤدوا واجبهم، سأكسّرهم وأرميهم في القمامة ليكونوا عبرةً لباقي أغراض المنزل، وسأحضر صحوناً وأكواباً بلاستيكية كما فعل جميل الدّب”.

وأضاف “استأجرت هذا المنزل ليأويني وليس العكس، لكن هذا لم يحدث، فآثار حذائي ما زالت على السّجاد منذ الشتاء الماضي، والطَّاولة مليئة ببقع القهوة، كما أنَّ دهان الحائط يتقشَّر. لا شي يعتمد على نفسه في هذا البيت. أعمل بشكل متواصل يوميَّاً لأجمِّع إيجار منزل ألجأ إليه ليحتضنني، وينتهي بي الأمر لأعتني به. إذا استمر الحال على ما هو عليه سأعود للعيش في بيت أهلي، فالأمور هناك  تعتمد على نفسها ولا تحملني عناء الاعتناء بها”.