photo (1)

صورة للفذ ؤ. إ. مطور الأسلوب الجديد

تمكن الشاب الفذ ؤ. إ. من تطوير أسلوب جديد لحمل معارفه على الكفر. يتمثل الأسلوب باستخدام النقاشات العقيمة، وتكرار مجموعة من الأفكار دون إضافة عليها، إضافةً إلى منع الآخرين من الحديث أو تبيان مواقفهم. واكتشف ؤ. إ. أن الطريقة المثلى لدفع معظم من يتحدث إليه إلى سب وشتم وحتى التطاول على الذات الإلهية، هي ببساطة الاصرار لفترات تتعدى المنطق بأن حججه هي الحقائق المطلقة الوحيدة في العالم.

إلا أن للأسلوب أعراض جانبية، ففي أكثر من ثلث الحالات، لم يصل الأفراد إلى مرحلة التجذيف إلا بعد التعرض لـ ؤ. إ. بالضرب المبرح ليكتشفوا حتى بعد ذلك أن إصراره على ممارسة أسوأ أساليب النقاش لا يلين. لكن  ؤ. إ. يرى أن “الأسلوب حاليا لم يصل إلى المرحلة النهائية، ولا يزال بحاجة إلى الكثير من التطوير، لكن المبدأ الأساسي يعمل بلا شك”.

ويرى العديد ممن رافقوا  ؤ. إ. أن اسلوبه ليس بالبسيط. إذ أن كم الإصرار على مهاجمة الأفكار الأخرى والطريقة الإستعلائية التي يمارسها نادراً ما تفشل في تحقيق النتيجة المرجوة. وتكمن أبرز التحديات التي يواجهها ؤ. إ. الآن في إقناع مجموعة من طلبة العلوم والتكنولوجيا  بتطوير درع لحماية جسده من الإعتداءات التي ترافق العملية.

مقالات ذات صلة