أكد وزير الدفاع المصري الفريق أول عبد الفتاح السيسي في رسالة لمؤيدي الرئيس المعزول محمد مرسي أن مصر تتسع للجميع. ووضح السيسي في رسالته أن مساحة الأراضي المصرية تتسع فعلاً لكل المصريين، خاصة إذا ما تم تقسيمها لعدة دول، بحيث يحصل المسيحيون والإسلاميون والليبراليون وغيرهم كل على دولته الخاصة، لكن مع الحفاظ على السلطة العسكرية لتبقى فوق الجميع.

Abdul_Fatah_Khalil_Al-Sisi_2013-03-03

ترتسم الإبتسامة على وجه السيسي كلما تذكر الأصابع الخارجية

وأكد السيسي أن مصر دولة لا تتسع لكل مواطنيها فحسب، بل تتسع لكل أجهزة الإستخبارات والمنظمات العالمية والدولية. وعلى الرغم من أن السيسي لم يستخدم تعبير “الأصابع الخارجية”، إلا أنهبات من الواضح أنه كان يقصد أن مصر تتسع لتلك الأصابع إن لم يكن اليد بأكملها. ومن الجدير بالذكر أن السيسي يحاول دوماً تفادي استخدام تعبير “أصابع” تفادياً للمعاني غير المقصودة التي قد تفهم بالخطأ، كأصابع الشوكولا أو أصابع اليد.

“وأكد السيسي أن الجيش لن يسكت على حرق وتدمير البلاد، وأوضح أنه “إذا ما كان الإسلاميون ينوون حرق البلاد وأخذها إلى التهلكة، فنود أن نطمئنهم بأن الجيش أقدر على ذلك منهم

مقالات ذات صلة