160402-isis-soldiers-lineup-yh-0715a_3e963ced83a789591b383a1bd97869f6.nbcnews-ux-2880-10002 (1)

محمد زهير العس – مراسل الحدود

تستعد مجموعة قنوات الجزيرة لإطلاق قناة “الجزيرة إرهاب” ضمن باقة قنواتها، لتغطية التفجيرات والمجازر أوّلاً بأول، إضافة إلى الأعمال العدائية والمناظر الدموية التي تعتذر القنوات عن قسوتها، ثم تقوم بعرضها على أيّة حال.

وأشارت مصادرنا إلى أن القناة باتت مضطرة لإحداث تغيير يزيد من نسب المشاهدة، بعد أن وقفت عند حدٍ ثابت من متابعة قصص اللاجئين السوريين وأخبار إردوغان والتحليلات والمناوشات السياسية العنيفة في البرامج الحوارية.

وستبث القناة بتقنية إتش دي ثري دي ملوّنة ثلاثية الأبعاد، لتتمكن من نقل تفاصيل خاصة من الاعتداءت والتفجيرات وصور الأشلاء والدماء بدقة عالية، والتي تجعل المشاهد يعيش الحدث وكأنّه هو الذي يَقتل ويُقتل، لتغطية حاجات الوطن العربي من العنف والأدرينالين والتوستستيرون.

من جهته، أكّد مدير المحطّة إلى احتمالية تعاون القناة مع المنظمات الإرهابية والجيوش في مختلف أنحاء العالم، وشراء حقوق البث الحصرية لكافة أعمالهم ونشاطاتهم. بالإضافة إلى توظيف عدد من المعلّقين الرياضين لإضافة الحماس والتشويق على الأحداث، مشيراً إلى وجود مفاوضات مع عدد من المخرجين السينمائيين مثل كوينتين تارانتينو، لإنتاج مقاطع مرعبة وإخراجها بطريقة تتفوّق حتّى على أفلام داعش.

وأضاف المدير أنّهم سيعملون على تطوير برامج مختلفة وخلّاقة مثل “قُصِف في مثل هذا اليوم” و “أفضل ١٠ عمليات انتحارية لهذا الأسبوع”، تفادياً لأخطاء القناة الرئيسية في عرض التقارير ونشر الأرقام والإحصائيات المملة.

ومن المتوقّع أن تبدأ القناة بثّها التجريبي قريباً من سوريا والعراق، تحضيراً لنشر مراسليها وفرق عملها في كافة أرجاء العالم، في كل بقعة ساخنة وليس الشرق الأوسط فقط، لتغطي رجم الإناث في أفغانستان وقتل الشرطة الأمريكية للمواطنين السود العزّل.

مقالات ذات صلة