images

‫أعلن التلفيزيون السوري أن الأسد طلب من المواطنين تسيير مليونية ضد شركة أبل‬

في مؤتمر صحفي عقده الناطق الرسمي بإسم الحكومة، صرح الاستاذ سامر بأن الرئيس بشار الأسد ليس سعيدا أبدا بإستخدام الأي باد، وأنه يفضل حتى استخدام أي نوع صيني مكانها. وأوضح أن الآي باد مصنوعة من الألمنيوم الذي ترتفع حرارته، وانه لا يستطيع حتى وضعها على رجليه وهو يلبس ملابسه الداخلية فقط.

وأضاف الأسد في المقابلة الحصرية مع مندوب شبكة الحدود أن كرسي الحكم يهتز حالياً في شركة أبل وخصوصاً بعد وفاة ستيف جوبز “من الواضح أن مستوى الأي باد قد انحدر منذ تولي المدير التنفيذي الجديد للشركة”. وأضاف قائلاً “أنصح المدير التنفيذي لشركة أبل بالتنحي قبل فوات الأوان”.

وعندما سئل الأسد إذا كان يتوقع حصول أي تغييرات في المنطقة في الفترة القادمة، قال الأسد أنه يتوقع  إنحدار رواج الأي باد في المنطقة مقابل لوح الأندرويد الذي يتمتع بنظام مفتوح المصدر، وقدرة أكبر على التخصيص، وشاشة أوضح. وعندما سئل لماذا يروج للاندويد بهذه الطريقة المباشرة رد قائلا “اريد لشعبي ان يقتني افضل الاجهزة الالكترونية، وهكذا أحس بأنني أساعدهم”.

 

مقالات ذات صلة