happy graduation student full of success outdoors

أحرز طالب الثانوية العامة أسامة فَزْلك شهادة الدكتوراه الفخرية في الفيزياء الفلكيّة، تقديراً لنجاحه في الإجابة على جميع الأسئلة التعجيزية التي واجهها في امتحان الفيزياء بشكل صحيح، في حين استسلم زملاؤه وقدّموا دفاتر إجاباتهم بيضاء فارغة بعد قراءتهم للسؤال الأول.

يأتي هذا التكريم بعد أن واجه الطالب تحقيقات مكثّفة ليثبت نزاهته، في الوقت الذي يصرّ فيه خبراء ومعلّمون على اتهامه بالغش والاحتيال. وعن هذا، يقول الأستاذ عمر قزاعير: “لقد ضاعفنا الأسئلة حتى بلغت ١٨ صفحة، وعملنا جاهدين لكي لا يتمكّن أي كان من حلّها حتى لو تسرّبت قبل الموعد المقرّر”.

وتابع قائلاً: “لقد أجاب الغشّاش بشكل صحيح على هذا السؤال (إذا عرفت أن تأثير جاذبية كوكب المريخ على الزهرة بلغ في عام ٨٠٠ قبل الميلاد أربعة أضعاف تأثيره على كوكب الأرض في يومنا هذا، فما هو بًرج أم جدّة أرسطو؟ وما هو اسمها؟ وكيف أثّر ذلك على الكيمياء العضوية في أشعار أغاني تامر حسني؟ أجب فوراً وحلّل وناقش)” .

من جانبه، اعتبر أسامة تفوّقه تتويجاً لجهوده الذاتية، مؤكّداً أنّه ثابر على التعلم الذاتي والابتعاد عن المناهج التعليمية ورفاق السوء، “وهي الوسيلة الأفضل لرفع مستوى الذكاء”، على حدّ قوله.

يذكر أن شهادة الدكتوراة قُدّمت كجائزة ترضية هذه المرة، لانعدام فرص الطالب في تحصيل قبول جامعي، إذ ارتأت اللجان العلمية المختصة أنّ ابن مدير هذه اللجان مؤهل أكثر منه للحصول على مقعد جامعي وأي مقعد آخر في الحياة.

مقالات ذات صلة