White Clad Egyptian Police

واحد، أربعة، خمسة شاي

 

اعتقلت السلطات المصرية ثلاثين مواطناً في أحد المقاهي بشكلٍ عفوي، وقامت عناصر الشرطة بشرب شاي المعتقلين أمام الجميع، منوّهين إلى أن هذا الشاي سيدفع ثمنه الناشطون.

وكان أمناء شرطة مصريون قد قتلوا في وقت سابق بائع شاي متجول، وسائق سيارة أجرة، ومئات آخرين من المواطنين على خلفية مطالبتهم بدفع ثمن الأشياء أو بدون خلفية أصلاً. ويعرف عن أمناء الشرطة حبّهم الجمّ للشاي شديد الحلاوة مما يتسبب بأن يتجرّعه المواطنون مرّاً.

ويرى الخبير الأمني الشهير، علي سكاكر، أن هذه الأحداث تؤكّد نظرية المؤامرة التي تؤمن بها وزارة الداخلية. وتقول النظرية بأن هناك عصابة تتنكّر على هيئة رجال أمن تختطف الناس وتعذّبهم وتقتلهم، وهي على الأغلب عصابة من أمناء الشرطة تحديداً.

ويشهد الاقتصاد المصري مزيداً من الضغوطات والفشل، الأمر الذي تسبب بارتفاع ثمن الشاي. وأوضح أحد أمناء الشرطة، الملازم حاتم “أن ثمن كوب الشاي بلغ جنيهاً، ولو أن كلّ مواطن صبّح على مصر بجنيه كما طلب منه، لما نشأت هذه المشكلة على الإطلاق”.

 

 

باستطاعتك الاعلان هنا

كلمات مفتاحية

مقالات ذات صلة