NYX

تمثل جريدة الممتاز إنقاذا للصحافة الورقية،
خاصة مع تخصيص قسم من جريدة الدستور لأخبار عبدة الشياطين

قام معالي الاستاذ الدكتور أحمد هاقص بتسليم جائزة السعفة الصحفية لهدا العام لصحيفة الممتاز الاعلانية كونها أكثر صحف البلاد تأثيرا. وقال الاستاذ كامل المبسل منسق الجائزة ان المعايير التي اتخذت لهذا العام تعد أكثر واقعية من السنوات الماضية،. حيث تمت مراعاة مجموعة من الامور الأساسية في تقييم الصحف منها: التحقق من المعلومة -المصداقية -التدخل الامني في الخبر -وأخيرا عدم المساس بشؤون الدولة.

وفي استطلاع للآراء حول هدا الموضوع، أكد المواطنون ان الممتاز تحقق نموذجا يحتذي به في جميع هده المعايير. فقال المواطن أحمد مرنات ان الاعلانات عادة ما تكون دقيقة وان الارقام الموجود من اسعار او هواتف المحلات فعلا تمثل الواقع. وفي مقابلة مع ق.ف. الذي أصر على عدم ذكر حتى اختصار لأسمه اسر ل الحدود انه لا يطالع الصحيفة لشراء السيارات فقط وانما ايضا لامور اكثر اهمية وشخصية كالفرشات الزمبركية واجهزة الضعف الجنسي.

وفي هذه المناسبة هنأ نقيب الصحفيين العاملين في صحيفة الممتاز بهذا الانجاز الذي وصفه ب “الممتاز” ببلاغته المعتادة. ونحن بدورنا نبارك لزملائنا في “الممتاز” ونؤكد اعتزازنا بالمستوى الذي انتهت اليه الصحافة الورقية.

 

مقالات ذات صلة