article-0-1334C784000005DC-804_964x622

شاب محاصر وسط الفيضانات

كعادتها في تهشيم الأرقام القياسية وتحطيمها، أعلنت دولة الإمارات العربية المتحدة افتتاح أكبر بركة سباحة في العالم. وتمتد البِرْكة على كامل مساحة الإمارات السبعة لتقدّم خدماتها للمواطنين والسيّاح العرب والأجانب والعمال الوافدين وآخرين حسودين مثل كاتب هذا الخبر.

ونفى مصدر مسؤول أن تكون الظروف الجوّية قد تسببت بأي أزمة تذكر، أو أن تكون بلاده قد غرقت بشبر ماء، مؤكّداً أن الإمارات تمتلك أكبر شيء من كل شيء، كما هو معروف، بما فيها أكبر حادثة فيضان. وستقوم الإمارات بتخليد ذكرى الافتتاح هذا عن طريق افتتاح أكبر مصرف صحّي في العالم.

وستوفر هذه المدينة خدمات فريدة ومميزة كالسباحة في برك السباحة القديمة، والتركمج* على الشوارع والكورنيش، والقفز عن ناطحات السحاب والمجمعات السكنية والتجارية، إضافة للقدرة على الغوص باستخدام السيارات العادية والاصطفاف لتناول الطعام في المطاعم المنتشرة بكثرة تحت الماء.

وعلّق بعض المراقبين على أن الإمارات قامت بهذا الافتتاح لمساعدة المغتربين من الدّول الأجنبية حيث يوجد الماء، ولمساعدة المغتربين العرب في رؤية ما كانوا يرونه في بلادهم.

الركمجة: أي، إحضار مجموعة كلمات منطقية مثل “ركوب الأمواج” ودمجها واختصارها لغايات السماجة المطلقة.

كلمات مفتاحية

مقالات ذات صلة