2coriander_2673189

ضمّة البقدونس، رمز خصوبة المرأة وانضباطها

قام المواطن كُ.أُ.، الذي يشبه ٩٩.٩% من الرجال، بإهداء زوجته ضمّة بقدونس صباح اليوم، احتفالاً بها وبيوم المرأة العالمي. وعُرف عن المواطن تقديسه للمرأة طوال السنة، وتقديمه العديد من الهدايا بشكل يومي كمواد التنظيف وأدوات الطبخ والكوسا والبطاطا والباذنجان والعديد من الأشياء التي تتوق لها المرأة وتعجبها، كما أنّه أهداها مكواة جديدة ومكنسة كهربائية وخلّاطاً في أعياد ميلادها المنصرمة.

ولم يكن كُ.أُ. الوحيد الذي احتفل بالنساء في هذا اليوم المشرق، إذ سمح عادل الجندري، مدير إحدى الشركات، لسكرتيرته بشرب القهوة معه صباحاً، ودعاها للإقامة في فندق خمس نجوم على حسابه الخاص، كما قام ناشط في إحدى منظّمات المجتمع المدني بإقامة وليمة عامرة لأصدقائه وزملائه احتفالاً بهذا اليوم، تكفلت زوجته بإعداد كافة تفاصيلها بسعادة دون تأفّف.

ويرى العديد من الخبراء أن مواضيع حقوق المرأة مؤامرة صهيو-أمريكية على شعوبنا القدّيسة، وأن الحديث عن تعليم المرأة وانخراطها في سوق العمل وجواز تأخّرها خارج المنزل وحقيقة تأخّرها خارج التاريخ، ما هو سوى محاولة رخيصة لتمزيق غشاء البكارة ونسيج المجتمع.

يذكر أن المرأة العربية ما تزال عاجزة عن اقتحام مجموعة من القطاعات المهنية، كقطاع الطاقة النووية لأنّه غير موجود في المنطقة، ووظيفة رب منزل يمد رجليه على الطاولة. وحافظت على قدرتها التنافسية كسلعة في قطاع الاتجار في البشر وكزوجة ثانية وثالثة ورابعة.

كلمات مفتاحية

مقالات ذات صلة