europe-migrants-hungary

وتدرس السلطات مصادرة “لهاية” الطفلة، أو الطفلة بأكملها

فرضت الحكومة السويسرية الجزية على اللاجئين الذين يصلونها هرباً من الموت عبر البحر والأسلاك الشائكة وكلاب الحراسة. وستساهم هذه الجزية في الإبقاء على كل لاجئ بقي على قيد الحياة فقيراً ومعدماً، ليتناسب حاله مع مسمّاه الوظيفي كـ “لاجئ” في تلك البلاد.

وستصادر السلطات السويسرية بموجب هذا القرار ممتلكات الّاجئين التي تزيد قيمتها عن ساعة سواتش أصلية، وسيتم وضع الأموال المصادرة في بيت مال السويسريين إلى جانب أكوام الأموال التي تتكدّس داخل غسّالة أموالهم الكبرى.

من جانبه، قال أحد الناطقين باسم الحكومة السويسرية أنّ دفع اللاجئين لهذه الجزية عن يدٍ وهم صاغرون سيؤمن لهم بيئة حاضنة تشبه بلادهم الأصلية وتخفف عنهم آلام الغربة والاشتياق لدفع الرشاوي مقابل الحياة، مضيفاً أن الحكومة تدرس توفير أفراد من المؤيدين والمعارضين ومواطني دولة الخلافة للقيام بعروض شيّقة في المخيمات تعيد للاجئين الأعزاء ذكريات الزمن الجميل.

كلمات مفتاحية

مقالات ذات صلة