images

تعود في النهاية كل الصحف لتصتبغ بلونها.
والأصفر من خيارات الصحافة الأردنية الأكثر شيوعا.

تؤكد وكالة الحدود الإخبارية أن ليس لها أي علاقة بإفلاس إحدى الصحف المحلية اليومية المادي والمهني لا من قريب ولا من بعيد. وأن تزامن إفلاس الصحيفة المعنية مع ابتداء وكالة الحدود للأخبار عملها ما هو الا محض صدفة عارضة.

إن الحدود لا ترى بأي من زميلاتها الصحف خطراً أو منافساً لها وإنما زميلًا مكملًا. وتؤكد وكالة الحدود أنها لا تنظر بعين الشماتة لأي من المقالين من الصحيفة وتزف لهم خبر استعدادها لتوظيف عدد منهم في بادرة حسن نية.

ويستطيع الموظفون إرسال سيرهم الذاتية على ايميل الحدود حيث أننا في صدد التوسع في توظيف كتاب صحفيين ومراسلين اخباريين برواتب مجزية ويشترط إجادة اللغة العربية.

مقالات ذات صلة