crude-oil-bath

مواطن يحاول رفع ثمنه

أطلقت شركات نفط عالمية، حيث تتواجد دول الخليج، خدمة تحويل رفات الأموات العرب إلى نفط نقي، دون الحاجة إلى العملية الطويلة التي كانت تستغرق الأموات ملايين السنين ليتحولوا إلى السائل الأسود.

وتعمل هذه الخدمة، التي طورت بمساعدة علماء يابانيين، عبر وضع دول بمواطنيها تحت ضغوطات شديدة وحامية الوطيس، لتتحول هذه البلاد الفانية بأكملها إلى نفط لذيذ قابل للبيع والاستهلاك.

وأوضحت الشركة أنها أطلقت هذه الخدمة نظراً لإقبال دول خليجية على تحويل كل ما يجاورها إلى تلك المادة التي صنعت هذه الدول. وستوفّر الشركة ظروفاً ملائمةً لصنع دورةٍ كاملة مغلقة، حيث اقتبس المتحدّث باسم الشركة مقولة للأشقاء المسيحيين: من التراب إلى التراب، ثم أضاف: ومن النفط إلى النفط نعود.

يأتي الاهتمام بهذا الموضوع على الرغم من نزول سعر برميل النفط وبيعه بأسعار زهيدة، إذ أثبتت دراسات الجدوى أن قيمة المواطنين العرب، مهما انخفضت بالنسبة للعالم والحكومات، فإنها ترتفع عندما يتّخذون الشكل الاسطواني الأنيق لبرميل نفط عوض بقائهم على شاكلتهم البشرية.

كلمات مفتاحية

مقالات ذات صلة