mon

صحافة الموز

أعلنت المتحدّثة باسم اتحاد الصحف العربية (إصع) في مؤتمر صحفي صباح اليوم، أن الصحافة العربية وخلال الثلاثين عاماً الماضية، لم تكن سوى تجربة علمية كبرى لاختبار نظرية “العدد اللا نهائي من القردة“.

وتقول النظرية المذكورة بأنه إذا تم وضع عدد لا نهائي من القردة خلف آلات الكاتبة، فلا بد أن ينتج أحدها رواية أو مسرحية عظيمة.

وأوضحت المتحدثة بأن التجربة وجهت الصحفيين الموجودين للجلوس خلف الآلات الكاتبة والضرب عليها بشكل عشوائي ومتواصل، وهو ما أدّى إلى تشكيل المشهد الإعلامي العربي المعاصر.

وتلقى المشاركون حبّات موز لقاء قيامهم بالطباعة العشوائية، لكن عدد الموزات وحجمها كان يختلف بحسب الخبرة ومدى القدرة على طباعة عبارات تدغدغ القردة الكبيرة في البلاد.

وقالت المتحدّثة باسم الاتحاد بأن التجربة فشلت تماماً، وأن مئات الصحف والمواقع الإخبارية “المرخّصة” التي تقوم بهذه التجربة لم تخرج في النهاية سوى بجملة واحدة متصلة من الكلام الواضح: “يعيش يعيش يعيث”.

ومن المتوقّع أن تكون هذه العبارة قد جاءت من اللاوعي الغرائزي للقرد الصحفي، لصعوبة إيجاد جملة صحفية دون دوافع ماديّة دفينة.

كلمات مفتاحية

مقالات ذات صلة