This satellite image captured by NASA on Saturday, Oct. 30, 2015 shows Tropical Cyclone Chapala, is now located approximately 209 nautical miles east northeast of Socotra Island, Yemen. Chapala is expected to make landfall over eastern Yemen between the late evening hours of Monday and early Tuesday. (NASA via AP)

السعودية تشرف على قوى الطبيعة بكل مهنية

أعلن الناطق باسم القوات العربية المتحالفة حصراً في اليمن، انضمام إعصاري “تشابالا” و”ميغ” إلى قوات التحالف لمساعدة “عاصفة الحزم” في عصف الحوثيين واليمن بأكمله.

يأتي انضمام الإعصارين الشقيقين نتيجة جهود الدبلوماسية السعودية التي نجحت في إقناع الطبقات الجوية والمحيط الهندي وقوى الطبيعة بما يشكله الحوثيون وداعموهم من خطرعلى النظام البيئي والشعب المرجانية وثقب الأوزون، وهو ما دفع بالطبيعة للتحرك بكل ثقلها إلى جانب التحالف العربي.

وبحسب الناطق، فإن فوائد الإعصارين تتعدّى قتل الحوثيين وتدمير مواقعهم، إلى المناطق التي لم تصلها الحرب في اليمن، كإجراء احترازي لمنع وصول الحرب إليها، ولتمكين السعودية من التكارم وتعويض خسائر الممتلكات المدّمرة بمساجد ذات طراز معماري فاخر وسجّاد وثير للوقاية من برد الشتاء القارس، دون الحاجة لإستخدام مشتقات البترول الملوثة للبيئة.

يذكر أن قوات التحالف وقوى الطبيعة يتباحثان حول توسيع نطاق الكوراث العسكرية والطبيعية من قصف وأعاصير وبراكين وزلازل وفيضانات لتشمل إلى جانب اليمن، إيران وجنوب لبنان والقطيف والشرقية في السعودية لكي يستطيعوا لوم “الطبيعة” على ما يحصل.

كلمات مفتاحية

مقالات ذات صلة