في سابقة صدمت الجميع، قام الشيخ حمد بن تميم آل ثاني بانقلاب أبيض على والده الشيخ تميم بن حمد بعد بضعة اسابيع من توليه الحكم الذي تولاه من والده بما ادعى البعض انه “ليس انقلاباً”، محافظين على وجوههم خالية من أي ابتسامات، ما أثبت مدى احترافيتهم.

من المتوقع أن ينشئ تميم بن حمد وزارة للألعاب‬

من المتوقع أن ينشئ حمد  بن تميم وزارة للألعاب‬

وقالت مصادر داخل قطر أن حمد، و بعد عيده الخامس الشهر الماضي، بدأت لديه نوازع شديدة للسلطة، فهو لا يمسك اي شيء بيده، الا السوط ليضرب عبيده، كما أنه ما فتئ أن يجلس على كرسي العرش كلما سافر والده، أو غادر الغرفة، حتى لو كانت زيارة قصيرة إلى الحمام. كانت تلك صدمة كبيرة لوالده الشيخ تميم الذي كان قد توقع أن يحصل انقلاب عليه كما فعل كل أمراء قطر، ولكنه لم يتوقع أن تحدث الضربة بهذه السرعة. وعلق حمد على ما حصل وقال “الشباب هو من سيحكم هذه البلاد” ثم ركض الى الخارج ليلعب.

وعلقت وزارة الخارجية الامريكية أن حمد هو خير خليفة لوالده، وأن هذه خطوة حسنة لتقوية العلاقات بين البلدين، وسيجعل التحكم بتلك الدولة الغنية أسهل مما كان متوقعا.

 

مقالات ذات صلة