كيدني مول، ليس كأي مول آخر

قامت دولة الإمارات العربية المتحضّرة بافتتاح أول مول في العالم للكلى صدفة بعد أن قام مجموعة من عبيدها بتنظيم اعتصام جريء في وسط مدينتها دبي. وأكّدت حكومة دبي على أن هذا المول، كونه الوحيد من نوعه في العالم، هو بالتالي أكبر مول من نوعه في العالم.

وتعليقاً على جدليّة بيع الأعضاء علّق المتحدّث الأجنبي المسؤول أنه نظراً لارتفاع أعداد “العمّال” الآسيويين الذين يلقون حتفهم في مواقع البناء، بينما تبقى باقي أعضائهم بحالة ممتازة، قامت اللجنة الخضراء لإعادة التدوير بإعادة تدوير بضائعها من البشر، لتصبح الإمارات الرائدة في هذا المجال الجديد.

ويذكر أنه على الرّغم من انخفاض معدّلات الانتحار في الخليج عامّة بين الأشخاص المعترف ببشريّتهم، إلّا أن العبيد يقومون بانتحارات جماعيّة بين فترة والأخرى كالتي حصلت أمس. وبالرّغم من أن العمل في دول الخليج للعمّال الآسيوين يعتبر انتحاراً بذاته، إلّا أن الحكومات الخليجية توفّر خدمة تأكيد موتهم عن طريق انعدام السلامة في مواقع البناء وعدم توفير الماء الكافي حتّى للشرب.

ومن المتوقّع أن يقوم المجتمع الدّولي بشجب أعمال الدولة النفطية العظمى على تويتر وأن تنتشر الهاشتاج المرتبطة بهم انتشاراً واسعاً لساعات معدودة قبل أن يفتر الاهتمام نظراً لانخفاض قيمتهم الإعلامية.

مقالات ذات صلة