Mohammed_Al-Arefe

أناق، رقّة، وجمال

الرياض – فاز الشيخ محمد العريفي بالمركز الأول في مسابقة أجمل شيخ في العالم والتي تقام سنوياً في مطلع فصل الربيع في العاصمة الوهابية، الرياض، الأمر الذي يتوقع أن يرفع من عدد معجبيه في البحرين ودول أخرى اشتهرت بمحبتها للرجال الجميلين.

وحل الشيخ العفاسي في المرتبة الثانية في حين حاز أبو حفصة البغدادي على المركز الثالث. ومنحت لجنة التحكيم جائزتها التقديرية لهذا العام لروح الشيخ ياسين (إمارة غزة) تقديراً لدوره في تطوير الأزياء الجهادية والنقلة التي أحدثها في معايير الأناقة للشيوخ.

وتتكون المسابقة من ثلاث فئات تغطي فئة العمامة والزي الجهادي إضافة إلى فئة أناقة اللحية. وحددت لجنة التحكيم سؤال “أيهما أولى، قتل النصارى أم الشيعة؟” كسؤال المسابقة الذي يجيب عنه المتبارون أمام الجمهور، لأن الجمال لا يقتصر على جمال المظهر بل جمال المعتقدات والآراء المتطرفة أيضاً.

وتميزت هذه الدورة من مسابقة جمال الشيوخ بمستوىً عالٍ من الأناقة، حيث ارتدى معظم المتسابقين الماركات الأوروبية لحفل السهرة الذي يتم فيه إعلان النتائج. وشمل الحفل بوفيه عشاء مفتوح تضمن بشكل أساسي حليب النوق والتمر إضافة إلى المناسف والكبس، ويتوقع أن يصاب العديد من المشاركين بفايروس الكورونا لا قدر الله.

 

مقالات ذات صلة