كتب مراسلنا محمد التراكية:

par_4

طالبت فعاليات شعبية الحكومة بتركيب جهاز البصمة وربطه برواتب النواب

رفع مجلس النواب الأردني مذكرة للحكومة يطالب فيها بأخذ إجراءات فورية لإلغاء حرب ال٦٧ وعكس نتائجها مثل احتلال الضفة الغربية، كرد على ممارسات حكومة الاحتلال. هذا وكشفت مصادر مقربة من الحكومة مخاوف عند صناع القرار والمجتمع الدولي من أن هذه الخطوة قد تعتبر قاسية للغاية ويمكن أن تعرقل سير عملية السلام.

وقد أصدر المجلس فى مؤتمر صحفي بياناً شديد اللهجة جاء فيه “نندد بمارسات الاحتلال الأخيرة، ونؤكد أن هذه الممارسات ما هي إلامسامير فى نعش الكيان الصهيوني. على الاحتلال أن يتوقف قبل أن يطفح الكيل عند العرب، والأردنيين خاصة. إن إلغاء حرب ال٦٧ يمثل رسالة واضحة وصريحة لحكومة الاحتلال حتى لو تطلب الأمر إرجاع الجولان لإحدى السيادات السورية“.

ورجّح محللون أن الكنيست الاسرائيلي قد يرد على مجلس النواب الأردني بإلغاء معركة الكرامة، مما سيسلب الأردن يوم عطلة رسمية ويعيد لقب “الجيش الذى لا يقهر” إلى إسرائيل.

 

مقالات ذات صلة