Wehdat-logo

وسارعت العديد من قنوات +١٨ لشراء حقوق بث المباريات

قررت الهيئة العليا للمرئي والمسموع ضم مباريات كرة القدم الأردنية إلى فئة برامج البالغين +١٨. ويأتي هذا القرار بعد كم الشتائم في المباراة الأخيرة بين الوحدات والفيصلي، والتي كادت أن تتحول بالفعل إلى أحد أفلام +١٨ لولا نعمة الأمن والأمان التي لا تضيع الحكومة فرصةً لتذكيرنا بها.

من جهته أكد اتحاد كرة القدم الأردني رفضه لهذا القرار، مشيراً إلى أن “شتائم الأصول والمنابت والأم والأخت هي من طبيعة شعبنا المسالم وروحه الرياضية، يبدو أن إتحاد القدم الدولي وهيئة المرئي والمسموع قد فهموا هذه الهتافات والشتائم بالطريقة الخطأ”.

وعلى الفور، تم سحب تصريح الإتحاد بعدما وجه مراسل الحدود هيثم كندورة سؤالاً للمتحدث عما إذا كان متأكداً من أن تعبير “** ****” يمكن أخذه بالروح الرياضية، الأمر الذي تسبب بإعتداء هيئة المرئي والمسموع وإتحاد كرة القدم واللاعبين والجمهور معاً على مراسلنا.

ويعاني كندورة الآن من ارتجاج في الدماغ وضلع مكسور وكدمات في معظم أنحاء جسمه، إلا أنه تمكن من استيعاب جميع الضربات والشتائم بالروح الرياضية التي تحدث عنها الإتحاد سابقاً.

مقالات ذات صلة