mix

كالعادة، كان الأسد وروحاني واسطة خير

أكد الرئيس الإيراني حسن روحاني أن أزمة الموازنة الأمريكية لا يمكن حلها إلا بالحوار. و صرح الرئيس روحاني في لقاء حصري  مع مراسل الحدود في إيران علي اتصلاتي “النزاع الجاري في الولايات المتحدة بات يهدد مصالحنا في المنطقة، على الأطراف المختلفة اللجوء للحوار، ونحن ندعم أن يذهب الطرفان الى جنيف حيث تحل الأمور عادة”.

المتحدث باسم الحكومة الأمريكية كان في إجازة غير مدفوعة بسبب تعطل الحكومة، لذالك قام وزير الخارجية جون كيري بالتحدث نيابة عنه، والذي صرح بدوره “هنالك مندسون يحاولون العبث بأمننا وأماننا، والولايات المتحدة ليست كالسودان، وفي حال رحيل إوباما فإن الأسلاميين سيستولون على السلطة”.

المتحدث باسم الرئاسة السورية وليد المعلم توجه ببادرة “حسن نية” كما يراها البعض، واقترح في مؤتمر صحفي له أن يتم تفكيك برنامج (اوباما كير) للتأمين الصحي تماما، وأكد أن سوريا على استعداد لأن تبعث خبراءها للمساعدة على التفكيك الفوري، بل وتفكيك الموازنة كاملة اذا تم تفويضها بذلك.

مقالات ذات صلة